مصدر امني يؤكد اغتيال السيد واثق البطاط زعيم تنظيم ” جيش المختار ” في العظيم شمالي ديالى

كشف مصدر أمني في محافظة ديالى مساء اليوم الاحد ، عن اغتيال السيد واثق البطاط قائد تنظيم “حزب الله – كتائب المجاهدون “، الذي كان يطلق عليه اسم ” جيش المختار ، وذلك بتفجير استهدف موكبه شمالي ديالى مساء الاحد.

وقال المصدر لـشبكة نهرين نت، إنّ ” السيدالبطاط استشهد في ناحية العظيم شمالي ديالى بتفجير عبوات ناسفة زرعت في الطريق الرئيسي خلال توجهه لتفقد مقاتليه بالمنطقة”، ولم يكشف المصدر تفاصيل أخرى عن الحادث.
من جهتها، أكد تنظيم ” حزب الله – كتائب مجاهدون ” اغتيال قائده السيد البطاط، وقال في بيان صحافي إنّ “البطاط استشهد في حادث غادر في ناحية العظيم شمالي ديالى، أثناء جهاده مع أبنائه ضد الإرهاب”، من دون ذكر تفاصيل أخرى.
وتزعّم البطاط تنظيم “جيش المختار” الذي كان قد تبنت في نوفمبر/ تشرين الثاني 2013 إطلاق قذائف هاون سقطت قرب مركز تابع لحرس الحدود السعودي، قبل أن يتغير تسميته الى “حزب الله كتائب مجاهدون”.
يذكر ان السيد البطاط اعتقل في شهر مارس الماضي في عهد رئيس الوزراء نوري المالكي وتم اطلاق سراحه بوساطات قامت بها شخصيات شيعية وجهادية ، وكان السيد البطاط موضع هجوم وسائل اعلام يملكها طائفيون وبعثيون ، من هذه القنوات هي ” الشرقية ” التي يملكها الصحفي العراقي سعد البزاز صديق عدي نجل الطاغية صدام ، وكذلك قنوات ” التغيير ” التي يملكها طارق الهاشمي وتبث من الاردن ، وبغداد التي يملكها الحزب الاسلامي وهو جناح حزب الاخوان المسلمين في العراق ، و ” الرافدين ” التي يملكها رجل الدين السني صديق صدام حارث الضاري وتبث من مصر ، بالاضافة الى ان قناة العربية والعربية – الحدث المملوكة للمخابرات السعودية التي كانت تحرض عليه باستمرار بالاضافة الى تعرض الشهيد البطاط الى هجوم قناة الجزيرة المملوكة للمخابرات القطرية والخاضعة لنفوذ المخابرات الامريكية .

التعاليق: 1

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.