أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الكيان الاسرائيلي / الارهاب الصهيوني / مجلس الحرب الاسرائيلي يفشل في اتخاذ قرار الرد علی ايران

مجلس الحرب الاسرائيلي يفشل في اتخاذ قرار الرد علی ايران

فشل مجلس حرب الاحتلال حتى الآن في اتخاذ قرار بشأن الرد على عملية الوعد الصادق التي نفذتها طهران الأحد رداً على العدوان على قنصليتها في دمشق.
وعصفت طبيعة الرد على طهران وتوقيته؛ بمناقشات مجلس الحرب وظهرت خلافات كبيرة داخله حيث وجد مجلس الحرب نفسه امام مأزق الرد من عدمه وعليه الاختيار اما بين حفظ ماء وجهه وترميم صورة الردع المتآكلة أو الاخذ بنصيحة الادارة الاميركية بأن المزيد من التصعيد مع طهران ليس في مصلحة واشنطن ولا تل ابيب.
وبعد جلسات متتالية واجتماعات أمنية لم ينجح القادة الامنيون في كيان الاحتلال ومجلس الحرب في اتخاذ قرار حول الرد الذي هددت طهران بالرد عليه بشكل أشد وأقوى.

مسؤول اسرائيلي أكد لوسائل اعلام الاحتلال ان مجلس الحرب يأخذ في الاعتبار مخاوف وتحذيرات واشنطن من الرد.
وفيما قال مسؤول آخر لهيئة البث الاسرائيلية إن توجيه ضربة انتقائية كبيرة لإيران يتضاءل مع مرور الوقت،و نقلت الهيئة عن مصدر مطلع ان عدداً من الوزراء طالبوا رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو بالتمهل في الرد على إيران، في حين طالب اخرون باستهداف منشآت إيرانية حساسة وهو ما رفضه نتنياهو بشكل قاطع بحسب المصدر.
وتتسرب من هنا وهناك في اعلام الاحتلال سيناريوهات ومعلومات متضاربة حول طبيعة الرد. محللون امنيون اسرائيليون قالوا إن القضية المركزية بالنسبة لتل ابيب هي قضية فقدان الردع. وفي حين تقول قناة كان الحادية عشرة الرسمية أن الحكومة الاسرائيلية قررت كيفية تنفيذ الرد على ايران وتنتظر الآن استغلال الفرصة، وتعود وتؤكد أن الخلافات في أوساط القيادة الإسرائيلية مستمرة.
وبالنسبة لخيارات الرد الاسرائيلي، ففي حين تتوعد طهران برد قوي على أي تهديد ولو كان بسيطاً، ينقل موقع والا العبري عن مسؤول أمني كبير أنّ الرد المحتمل على إيران قد يشمل استهداف البنية التحتية العسكرية ومستودعات الأسلحة، فضلاً عن عمليات اغتيال مسؤولين لكنه يشدد في الوقت نفسه على ضرورة عدم تخيل هجمات واسعة النطاق على المصالح الإيرانية بحجة ان الساحة الرئيسية للقتال هي قطاع غزة.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

“المقاومة الإسلامية في العراق”: استهدفنا ميناء حيفا بالطيران المسيّر

أعلنت “المقاومة الإسلامية في العراق” الجمعة استهداف ميناء حيفا في إسرائيل بالطيران المسيّر . وقالت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *