اللجنة النيابية تطالب بمنع تزويد بيشمركة البرزاني بالسلاح لانها تمردت على اوامر الحكومة

أكد رئيس لجنة الأمن البرلمانية حاكم الزاملي، السبت، أن فصيل البيشمركة التابع لحزب البارزاني “متمرد” على أوامر الحكومة، مطالبا الدول التي تزود البيشمركة بالأسلحة والعتاد بالتوقف في هذه المرحلة من أجل منع استخدام هذه الأسلحة ضد الجيش والشعب العراقي.

وقال الزاملي في بيان “خاطبنا بكتب رسمية العمليات المشتركة من أجل منع تزويد الأسلحة والعتاد لقوات البيشمركة لمنع استخدامها ضد القوات المسلحة العراقية فضلاً عن معرفة مصير بعض الفصائل المنتمية لها”، مبينا أن “هناك فصيلين الأول يأتمر بأوامر الحكومة العراقية ونفذ أوامرها وهو تابع لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني، والثاني تمرد على أوامر الحكومة وهو تابع للحزب الديمقراطي الكردستاني”.

وطالب الزاملي الدول التي تزود البيشمركة بالأسلحة والعتاد بـ”التوقف في هذه المرحلة من أجل منع استخدام هذه الأسلحة ضد الجيش والشعب العراقي”، مشددا على “أهمية مطالبة وزارة الخارجية الدول المعنية بوقف تدريب تلك القوات ومنع تزويدها بالأسلحة لحين عقد اتفاق منظم بين الحكومة المركزية والبيشمركة”.

وكانت خلية الإعلام الحربي التابعة لقيادة العمليات المشتركة كشفت، أمس الجمعة، عن استخدام قوات البيشمركة صواريخ حصلت عليها من ألمانيا لمحاربة تنظيم “داعش”، ضد القوات الاتحادية في منطقة التون كبري بمحافظة كركوك، مشيرة إلى حدوث “أضرار وتضحيات” جراء القصف.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.