لاريجاني في موسكو : إسرائيل عاجزة عن نيل أي هدف إيراني في سوريا وتعاوننا مع موسكو في سوريا في غاية الاهمية

اكد رئيس البرلمان الايراني، علي لاريجاني : ” أن إسرائيل عاجزة عن نيل أي هدف ايراني في سوريا ” جاء ذلك تعليقا على الغارات الإسرائيلية على الأراضي السورية ٫ واشار لاريجاني الى أن تعاون موسكو وطهران يلعب دورا في غاية الأهمية فيما يتعلق بتسوية الأزمة السورية وتحسين الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط.

وقال لاريجاني في مؤتمر صحفي له بموسكو عقب لقائه رئيس مجلس الدوما الروسي، فياتشيسلاف فولودين، اليوم الاثنين، إن تصريحات المسؤولين الإسرائيليين بشأن قصف مواقع إيرانية في سوريا هي “تصريحات جوفاء، وإنهم عاجزون عن النيل منها”.

وكانت إسرائيل قد شنت غارات على الأراضي السورية جنوبي دمشق فجر السبت الماضي. وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن الغارات كانت تستهدف قاعدة عسكرية إيرانية تبعد 50 كيلومترا عن الحدود السورية الإسرائيلية.

على صعيد اخر قال لاريجاني : إن بلاده تعوّل على الاتصالات مع موسكو، في ظل موقف جديد للرئيس الأمريكي دونالد ترامب من اتفاق إيران النووي.

جاء تصريح لاريجاني في حديث لوكالة تاس الروسية امس الأحد، على هامش مؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي المنعقد حاليا في مدينة سان بطرسبورغ الروسية.

وقال لاريجاني في معرض حديثه: “الحوار (مع روسيا) قد يكون مفيدا جدا، وآمل في أن هذا الموضوع سيبحث خلال لقاءات (ثنائية) مقبلة بيننا”.

وأضاف رئيس البرلمان الإيراني بشان التعاون الروسي الايراني في سوريا : “أدى هذا التعاون إلى توجيه ضربات قاسية إلى الإرهابيين، واستمرار عملية أستانا، التي تمهد الطريق إلى إيجاد الحل السياسي في سوريا.. هذا دليل على أن تعاوننا من شأنه أن يلعب دورا هاما وفعالا، ويأتي بنتائج جيدة في الساحتين الإقليمية والدولية”.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.