الرئيس الايراني السابق نجاد يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية

شبكة نهرين نت الاخبارية . الشرق الأوسط, انتخابات الرئاسة في ايران, اهم الاخبار, ايران لاتعليقات

قرر الرئيس الإيراني السابق، محمود أحمدي نجاد، اليوم الأربعاء، الترشح رسميا لسباق الرئاسة ٫ وحضر نجاد إلى مقر لجنة الانتخابات في طهران ليسجل اسمه كمرشح لخوض الانتخابات الرئاسية القادمة في دورتها الثانية، والمزمع اجراؤها في الـ 19 مايو/أيار القادم، بحسب وكالة “فارس”.

ووصل نجاد إلى مقر اللجنة مع نائبه السابق حميد رضا بقائي، الذي ترشح هو الآخر للانتخابات الرئاسية.
يذكر أن نجاد هو الرئيس السادس لجمهورية إيران الإسلامية، وقد تولى مهامه في 3 أغسطس/آب 2005، بعد تغلبه على منافسه هاشمي رفسنجاني في الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية.
وأعيد انتخابه في 12 يونيو/حزيران 2009 على حساب منافسه مير حسين موسوي، في انتخابات أثارت الجدل داخليا، وبقي في الرئاسة حتى 15 يونيو/حزيران 2013.
وفتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية في إيران، أمس الثلاثاء، لمدة 5 أيام. وأفاد بيان صادر عن وزارة الداخلية بأن 126 مواطنا أقبلوا على تسجيل أسمائهم بينهم 6 نساء.

شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

أترك تعليق

من نحن ..؟

ان شبكة نهرين نت الاخبارية .. موقع اخباري مستقل لايخضع لاية جهات رسمية او حزبية .. ويشرف عليها اعلاميون مختصون لهم باع طويل في مجال العمل الاعلامي ، وتعتمد الشبكة في تغطيتها على الحياد والاسنقلالية ، وهي حريصة على ان يكون عملها الاعلامي متناولا لتطورات الاخبار ومستجداتها ، بنفس الوقت تحرص على تقديم باقة مستمرة من التقارير الخبرية الخاصة التي تغني القارئ والمتتبع بمعلومات حقيقية عن ظروف وخلفيات العديد من الاخبار والاحداث وبخاصة المتعلق منها بالشان العراقي والخليجي وتطورات الشرق الاوسط .