وزير اسرائيلي يتحدث عن قرب امتلاك ايران قواعد بحرية وبرية وجوية في سوريا بالاتفاق مع الرئيس الاسد

زعم وزير الاستخبارات الإسرائيلية يسرائيل كاتس اليوم الاثنين أن الرئيس السوري بشار الأسد مستعد لتوقيع اتفاقية تمنح إيران إنشاء قواعد عسكرية في سوريا.

وأشار كاتس، أثناء مؤتمر أمني منعقد في مركز هرتسليا متعدد التخصصات قرب تل أبيب، إلى أن دمشق وطهران قريبتان من التوصل إلى الاتفاق مماثل للذي أبرم بين حكومتي سوريا وروسيا في يوليو/تموز المنصرم ويقضي بمواصلة قاعدة حميميم الجوية الروسية في ريف اللاذقية عملها على مدى نحو خمسين عاما.
واعتبر الوزير الاسرائيلي أن الاتفاق المتوقع إبرامه سوف يشكل تهديدا بعيد الأمد لا لإسرائيل وحدها بل وللعديد من دول المنطقة، موضحا أن الحديث يدور عن قاعدة بحرية وعدة قواعد لسلاح الجو والقوات البرية الإيرانية، علاوة على عشرات الآلاف من المسلحين الشيعة القادمين من الدول المختلفة للقتال إلى جانب العسكريين الإيرانيين وحزب الله، وذلك من دون الكشف عن مصدر هذه المعلومات.
يذكر ان ايران تعتبر اسرائيل ” كيانا مصطنعا ” ولابد من زواله ٫ وتكاد الوحيدة في هذا الموقف مقارنة بالدول العربية ومنها الدول الخليجية التي تطبع علاقاتها سرا وعلنا مع تل ابيب ومنها الامارات والبحرين والسعودية بالاضافة الى قطر بخلاف اتفاقيات السلام التي ابرمتها كل من مصر والاردن مع الكيان الاسرائيلي ٫ ولاتكتفي ايران بمجرد الاعلان عن معاداة اسرائيل بل تقدم المال والسلاح للمقاومة الفلسطينية وخاصة حماس والجهاد الاسلامي في قطاع غزة وهو ماتعتبره اسرائيل عامل تهديد لامنها واستقرارها.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.