صاروخ يمني يستهدف المنشئات النفطية السعودية في ينبع ويحقق اصابات مباشرة

أطلقت اللجان الشعبية والجيش اليمني ٫ مساء أمس صاروخا باليستيا بعيد المدى استهدف مصفاة تكرير النفط في محافظة ينبع السعودية واكد شهود عيان٫ أن الصاروخ أصاب هدفه وأحدث أضررا مادية بالغة ٫ وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي للسعوديين وقوع انفجار مدوي وحرائق في منشآة تكري النفط في ينبع .

ونقلت وكالة أنباء “سبأ” عن مصدر عسكري أمس ، أن “القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية أطلقت صاروخا بالستيا بعيد المدى (بركان إتش 2) على مصافي تكرير النفط في محافظة ينبع السعودية”.

وأضاف المصدر أن “الصاروخ أصاب هدفه مخلفا خسائر كبيرة في المصافي”.
كما أكد استهداف بوابة الموسم، في قطاع جيزان، بصاروخ (زلزال 1): “المسلحون استهدفوا بقصف مدفعي تجمعات للجنود السعوديين ومرتزقتهم في الطوال، بإصابات مباشرة” ٫ وحتى اللحظة لم تصدر قوات التحالف العربي، بقيادة السعودية أي تعليق حول ذلك.
إلا أن الهيئة الملكية للجبيل وينبع السعودية أعلنت أمس أن محولا كهربائيا في مصفاة “سامراف” التابعة لشركة “أرامكو” البترولية و”إكسون موبيل” الأمريكية احترق مساء السبت بسبب الحرارة المرتفعة !!
وذكر المتحدث الإعلامي للهيئة عبد الرحمن العبد القادر، في بيان أوردته وكالة الأنباء السعودية “عند الساعة 21.22 ونتيجة لحرارة الطقس فقد تعرض أحد المحولات الكهربائية التابعة لبوابة مصفاة سامرف للاحتراق” “ولَم يسفر الاحتراق عن أية خسائر بشرية أو تشغيلية “مؤكدا أن العمل في المصفاة مستمر ولم يتأثر بما حدث.
يذكر ان النظام السعودي يسعى دائما للتعتيم علي نتائج الضربات الصاروخية اليمنية بهدف الحيلولة دون انتشار النبا في اوساط السعوديين ولاظهار قواته في موقف المقتدر في الحرب العدوانية علئ اليمن.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.