حزب الله يصدر بيانا يؤكد فيه ان الجماعات التكفيرية وراء قصف مدفعي ادى الى استشهاد القيادي مصطفى بدر الدين

اكد حزب الله لبنان في بيان صدر عنه صباح اليوم السبت ، ان الانفجار الذي ادّى الى استشهاد السيد مصطفى بدر الدين ناجم عن قصف مدفعي قامت به الجماعات التكفيرية المتواجدة في تلك المنطقة، وشدد على إن نتيجة التحقيق ستزيد من عزم وإرادة وتصميم الحزب على مواصلة القتال ضد هذه العصابات الإجرامية وإلحاق الهزيمة بها .

وجاء فی البیان الذی صدر عن حزب الله:
أثبتت التحقیقات الجاریة لدینا أن الإنفجار الذی استهدف أحد مراکزنا بالقرب من مطار دمشق الدولی والذی أدى إلى إستشهاد الأخ القائد السید مصطفى بدر الدین، ناجم عن قصف مدفعی قامت به الجماعات التکفیریة المتواجدة فی تلک المنطقة،وإن نتیجة التحقیق ستزید من عزمنا وإرادتنا وتصمیمنا على مواصلة القتال ضد هذه العصابات الإجرامیة وإلحاق الهزیمة بها وهذه هی أمنیة وآمال شهیدنا العزیز السید “ذوالفقار” ووصیته لإخوانه المجاهدین.
واضاف البيان : وفی کل الأحوال فإنها لمعرکة واحدة ضد المشروع الأمریکی الصهیونی فی المنطقة الذی بات الإرهابیون التکفیریون یمثلون رأس حربته وجبهته الأمامیة فی العدوان على الأمة ومقاومتها ومجاهدیها ومقدساتها وشعوبها الحرة الشریفة.حسب البيان
يذكر ان وسائل الاعلام الاسرائيلية نقلت تصريحات لمسؤولين ومحللين اسرائيليين كشفوا فيه مقدار قلقهم طوال سنوات عديدة من نشاط ودور القيادي في حزب الله الشهيد مصطفى بدر الدين
كما سارع المتحدث باسم الخارجية الامريكية للتاكيد ليلة امس انه لم تكن اية نشاطات لطائرات امريكية او طائرات التحالف الدولي في سماء دمشق وقت وقوع العملية ضد مصطفى بدر الدين.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.