أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الجنرال عون: وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل عطل انتخابات الرئاسة في لبنان وانني مع المقاومة ضد اسرائيل

الجنرال عون: وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل عطل انتخابات الرئاسة في لبنان وانني مع المقاومة ضد اسرائيل

اتهم رئيس تكتل التغيير والاصلاح في البرلمان اللبناني النائب العماد ميشال عون وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل بأنه هو من عطل انتخابات الرئاسة اللبنانية المتعثرة منذ نحو ستة أشهر، واكد انه مع المقاومة ضد اسرائيل.

وكشف عون في حديث تلفزيوني مساء الاربعاء قائلاً: لقد وصلنا من عدة مراجع أن وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل هو من أوقف الانتخابات الرئاسية بعدم الموافقة علي اسمي أما بالنسبة إلي موقف رئيس الحكومة السابق سعد الحريري فالسؤال يوجه اليه، موضحا انه كان يتفاوض مع رئيس تكتل 14 آذار فلا يستطيع ان يقول له ان التفاوض مع أحد من عنده.
وشدد عون على أنه ليس مع المقاومة ضد أحد في لبنان ، بل مع المقاومة ضد إسرائيل وداعش ولا أحد في لبنان مع داعش. لافتًا إلي انه لو كان الجيش لديه القوة الكافية لم يكن هناك من يحب أن يموت من أجل أي قضية. مشيرًا إلي أن الجيش اللبناني لا يمتلك القوة الكافية لمواجهة الإرهاب وحده.
واصاف : ان الاستقلال غير موجود في لبنان في ظل المداخلات الخارجية التي تجد آذانا مسموعة في الأجواء اللبنانية، معتبرًا أنه منذ العام 1967، أي عند بداية الأحداث، لم يعد هناك استقلال في لبنان. مؤكدًا أنه لو كنا نتصرف كدولة مستقلة، نقول أن هناك فراغا، لكن هذا الفراغ موجود دائما، في ظل وجود الرئيس والعسكر والجميع.
وأضاف: في الجوهر ليس هناك استقلال حقيقي لكن في الشكل نقيم احتفال، من العام 1990 وحتي قبل ذلك، المداخلات الخارجية لم تترك لنا الاستقلال، والمحافظة علي الاستقلال أصعب من الاستقلال لأنها تتطلب جهدا يوميا. لافتًا الي ان عدم انتخاب رئيس الجمهورية لا يعبر عن جو ديمقراطي، ولدي بدء الحديث عن الديمقراطية يجب الحديث عن التمديد الثاني للمجلس النيابي الذي حصل، ونحن قدمنا طعنا وننتظر قرارا من المجلس الدستوري حتي نعرف اذا كان سيكون هناك شرعية في البلد.
وأعلن العماد عون أنه إذا تعهد رؤساء الكتل النيابية بحصر الترشيحات لرئاسة الجمهورية بينه وبين مرشح فريق 14 آذار رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، فهو عندها مستعد للمشاركة في جلسة انتخاب رئيس جديد للجمهورية. وقال موضحًا: ليست عملية ديمقراطية حصر الترشيح بين اثنين ولكن جعجع يتحداني باستمرار، وانا لا أمنع أحدًا من انتخاب رئيس فهناك 102 نواب خارج التكتل وإذا بقي المرشح هنري حلو (من كتلة النائب وليد جنبلاط) علي ترشيحه فليصوتوا بين بعضهما هو وجعجع.
وسأل العماد عون: هناك 3 رؤساء فلماذا في الرئاستين الثانية والثالثة الطائفة تسمي رئيسها ونحن لا يحق لنا ذلك؟، موضحا ان المقصود هو الموقع المسيحي الأول وليس أنا، مشيرا الي اننا عشنا التجربة من العام 2009 حتي اليوم والأمور هي نفسها في ظل وجود رئيس أو عدمه والموقع ليس فالتًا بل ينتظر صاحبه وليس هناك من تكريس للفراغ فهناك اتفاق الطائف الذي يقولون عنه أنه مقدس.
أضاف: أنا لا أدعو إلي مؤتمر تأسيسي بل إلي تطبيق اتفاق الطائف نصا وروحا بالنسبة إلي الانتخابات الرئاسية، معتبرا ان ما يحصل في الواقع أن جميع الرؤساء يتم تعيينهم لكن المفارقة أن رئيس الجمهورية من يمثلهم لا رأي لهم فيه.
وقال: ليتجرأ من لا يريدني رئيسا ويقول لماذا ومنذ ما قبل عودتي من فرنسا (2005) هناك من يريد أن يحذفني من اللعبة السياسية، معلنًا أن لا مؤشرات ايجابية لدي بالنسبة إلي الانتخابات الرئاسية، وأتابع الأخبار التي أسمعها وهي قد تكون حقيقية وقد لا تكون كذلك.
وشدد عون علي أن الوضع الأمني جيد جدا ولا يمنع حصول الانتخابات النيابية والخطاب السياسي المطعوج عن تغلب فريق علي آخر، لافتا الي اننا لا نتصرف بكيدية مع أي أحد في الوزارات الموجودين فيها.
ودعا عون القوات اللبنانية وتيار المستقبل إلي الدخول معنا في التحالف الوجودي الموجود بيننا وبين حزب الله ضد اسرائيل والارهاب. ولفت إلي أن حزب الله في سوريا يقاتل تنظيم داعش الإرهابي التكفيري، متسائلا: هل ننتظرهم إلي أن يأتوا إلي بيروت؟، مشيرا الي ان داعش لا يعترف بحدود لبنان بل يدخل إلي عرسال والهرمل وطرابلس كأنها استراحة له.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الرئيس روحاني : ايران اكثر شجاعة وإباء من ان تترك جريمة الاغتيال الارهابية الغادرة للشهيد العالم النووي محسن فخري زادة بلا رد،

اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني بان ايران اكثر شجاعة وإباء من ان تترك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *