أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / العدوان الاسرائيلي على غزة يتعمد استهداف المساجد حى بلغ عدد التي دمرتها الغارات الاسرائيلية نحو 200 مسجد

العدوان الاسرائيلي على غزة يتعمد استهداف المساجد حى بلغ عدد التي دمرتها الغارات الاسرائيلية نحو 200 مسجد

أعلنت وزارة الاوقاف الفلسطينية في غزة اليوم الاثنين ان الجيش الاسرائيلي دمر 71 مسجدا بشكل كامل ونحو 200 آخر بشكل جزئي منذ بداية القصف الاسرائيلي على قطاع غزة في الثامن من يوليو الماضي.

وقال وكيل وزارة الاوقاف والشؤون الدينية حسن الصيفي في بيان صحافي «بأن الاحتلال الاسرائيلي دمر نحو 71 مسجداً بشكل كامل خلال العدوان على غزة، ونحو 200 مسجد تضررت بأضرار جزئية متفاوتة».
واضاف البيان انه تم ايضا «استهداف أكثر من 24 عقاراً وقفياً، و12 مقبرة، وست لجان زكاة، وكنيسة، ومدرسة شرعية بغزة، وفرع كلية الدعوة الاسلامية شمال القطاع، ومديرية أوقاف غزة».
وافاد شهود عيان ان الجيش الاسرائيلي شن عصر الاثنين غارة على مسجد الشمعة في حي الزيتون شرق غزة كما شن فجر الاثنين ثلاث غارات على ثلاثة مساجد في مناطق مختلفة في قطاع غزة.
واشار الصيفي الى «أن الاحتلال الصهيوني دمر فجر الثلاثاء ثلاثة مساجد هي مسجد عمر بن عبدالعزيز ببيت لاهيا ومسجد علي بن أبي طالب بحي الزيتون ومسجد الشهيد حسين الندر بجباليا».
واوضح الصيفي اخيرا «أن اجمالي الخسائر الخاصة بوزارة الأوقاف حتى الآن بلغت نحو 35 مليون دولار في حصر أولي غير نهائي».

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

عشرات الشهداء والجرحى في تفجير ارهابي وهابي استهدف المصلين في مسجد بباكستان

أعلنت السلطات الأمنية الباكستانية في مدينة بيشاور ارتفاع عدد ضحايا التفجير الإرهابي الوهابي الذي استهدف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *