أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الرئيس روحاني : تقدم جيد تحقق في المفاوضات النووية وعلى الطرف الاخر اغتنام الفرصة

الرئيس روحاني : تقدم جيد تحقق في المفاوضات النووية وعلى الطرف الاخر اغتنام الفرصة

اكد الرئيس الايراني حسن روحاني بان تقدما جيدا تحقق في المفاوضات النووية وان ايران اتخذت الخطوات اللازمة في هذا المجال وجاء الدور الان للطرف الاخر ليغتنم الفرصة، مشددا على أن إيران كانت وما زالت تؤمن بالاتفاق في القضية النووية على أساس قاعدة الربح-ربح.

ولدى استقباله في طهران اليوم الثلاثاء المستشار الاعلى للامن القومي الهندي “اجيت كومار دوال”، اكد الرئيس روحاني بان ايران تتابع المفاوضات النووية بجد وقال، لقد تحقق تقدم جيد، رغم ان هنالك مسافة تفصلنا عن الاتفاق النهائي.
واضاف الرئيس الايراني، ان ايران اتخذت الخطوات اللازمة والان جاء دور الطرف الاخر ليغتنم الفرصة المتاحة.
واشار روحاني ، الى العلاقات الجيدة القائمة بين ايران والهند ، باعتبارهما بلدين قويين في المنطقة وقال ان التعاون بين طهران ونيودلهي من شانه ان يترك تاثيرا ايجابيا مباشرا في عملية التنمية في كلا البلدين والمنطقة.
واكد رئيس المجلس الاعلى للامن القومي الهندي في اللقاء ، ضرورة التعاون الثنائي ومتعدد الاطراف لما يضمن الامن والاستقرار في المنطقة كلها وقال ان طهران ترحب بالتعاون مع نيودلهي بما يساعد على ارساء اسس الامن والاستقرار في المنطقة.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

ظريف : علی إدارة جو بایدن الاختیار بین إتفاق أوباما وبين الإرهاب الاقتصادی الفاشل الذی مارسه دونالد ترامب

غرد وزیر الخارجیة محمد جواد ظریف علی تویتر أنه یجب علی إدارة جو بایدن الاختیار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *