أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / مسؤول لبناني يكشف عن خطط لدى لبنان لاستيراد البنزين من الكويت لمواجهة ازمة الوقود بسبب الضغوط الاميركية

مسؤول لبناني يكشف عن خطط لدى لبنان لاستيراد البنزين من الكويت لمواجهة ازمة الوقود بسبب الضغوط الاميركية

قال مسؤول لبناني، يوم الثلاثاء، إن بلاده ترغب في الدخول بمفاوضات مع الكويت لاستيراد مشتقات الوقود منها خلال الفترة المقبلة، في ظل الأزمة الاقتصادية الخانقة حالياً.

ونقلت صحيفة “الراي” الكويتية، نقلاً عن مدير الأمن الداخلي اللبناني عباس إبراهيم، قوله: إن “هذا التوجه يأتي ضمن خطوات يتخذها لبنان لإدارة أزمته الاقتصادية والمالية النقدية”، مشيراً إلى أنه “ناقش الأمر مع مسؤولين كويتيين خلال زيارة قبل أيام”.
وأوضح: “نرغب بشراء الوقود من الكويت بشكل مباشر وبنسبة 100% من احتياجاتنا.. بعيداً عن الوسطاء والشركات التي تريد الربح”.
وتلقى لبنان وعوداً من مسؤولين كويتيين بنقل طلباتهم إلى أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، “لأنه هو الفيصل الذي سيأخذ القرار النهائي بهذا الجانب”، بحسب “إبراهيم”.
وفي ظل العقوبات الاميركية على لبينان ومحاولة فرض معادلة على الشعب اللبناني ” الخبز مقابل تزع سلاح المقاومة ” يواجه لبنان أزمة تذبذب في وفرة مشتقات الوقود، خاصة المستخدم في توليد الطاقة الكهربائية، لأسباب أبرزها تراجع وفرة السيولة بالنقد الأجنبي اللازم لتغطية كلفة الاستيراد.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الرئيس بشار الاسد : الولايات المتحدة وتركيا حولتا المبادرات السياسية لحل الازمة في سوريا الى خرعبلات

قال الرئيس السوري بشار الأسد، في كلمة له أمام أعضاء مجلس الشعب السوري الجديد، اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *