أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / تحالف الفتح يحذر من خطط اميركية لاثارة الفوضى في العراق باستغلال جريمة اغتيال هشام الهاشمي

تحالف الفتح يحذر من خطط اميركية لاثارة الفوضى في العراق باستغلال جريمة اغتيال هشام الهاشمي

حذر النائب عن ” تحالف الفتح ” محمد كريم البلداوي، من مخطط اميركي بدفع ببعض العناصر المندسة لاثارة الفوضى في العراق وإعادة قتلة الشعب العراقي الى الواجهة السياسية على شكل حلقات متسلسلة وصولا الى تنفيذ الهدف الذي تسعى اليه الإدارة الأميركية”.

واضاف النائب البلداوي ان الجانب الأميركي سخر ادواته في العراق بهدف خلخلة الوضع الراهن وتحجيم دور الحشد الشعبي، لافتا الى ان اميركا لايروق لها ماحققه الحشد الشعبي من انجاز ونصر على الإرهاب في العراق.
وقال النائب محمد كريم ان “ الحشد الشعبي يعد قوة قهرت إرادة اميركا وبالتالي فأن واشنطن استشعرت الخطر إزاء ماحققه الحشد ضد داعش الإرهابي وتهديده للعراق والمنطقة”.
وأضاف ان “اميركا تحاول الضغط على الحشد الشعبي، لكنها في الوقت ذاته لاتسعى الى فتح اكثر من جبهة، حيث تتحرك باتجاه خلخلة وضع الحشد ولكن بإرادة داخلية”.
وكان شقيق الفقيد هشام الهاشمي قد اعلن في تشييع جنازته انه اخبره قبل اغتياله بايام باستلامه تهديد من داعش الارهابي بتصفيته ٫ ونفى شقيق الهاشمي مزاعم عميل المخابرات الاميركية المدعو غيث التميمي الذي سارع بعد ساعة من اغتيال الهاشمي الى توجيه الاتهام لكتائب حزب الله في حوار مع قناتي الحرة الاميركية والحدث السعودية . ولكن تصريح شقيق الفقيد هشام الهاشمي كدب ادعاءاته مؤكدا ان لاعلاقة لكتاءب حزب الله بعملية الاغتيال.
هذا وكانت وكالة اعماق الاخبارية الذراع الاعلامي لتنظيم داعش قد نشرت بيان تبنى فيه تنظيم داعش لعملية اغتيال الهاشمي واصفا اياه بالمرتد .
ويشير محللون سياسيون الی ان الاتهامات الاميركية لكتائب حزب الله بالضلوع بجريمة الاغتيال ٫ مجرد محاولة اميركية لاستغلال حادثة الاغتيال لتصعيد مواجهتها لكتائب حزب الله ولتبرير دفع رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي لاتخاذ اجراءات عسكرية ضد مكاتب حزب الله ومقراته والتي تعتبر من الفصائل المهمة في قوات الحشد الشعبي وتضطلع بمهام مواجهة داعش في منطقة ” القائم ” الحدودية مع سوريا ٫ وفي “جرف النصر” عند الحدود الادارية لمحافظني بابل وكربلاء المقدسة مع صحراء الانبار .
ويرى المحللون السياسيون ٬ ان الاتهامات الاميركية المتكررة ضد كتائب حزب الله دون تقديم أي دلائل ٫تذكرهم بسيناريو استخدامها عملية اغتيال رئيس الوزراء رفيق الحريري في لبنان لتوجيه الاتهام الى حزب الله بالوقوف وراء تلك الجريمة ٫ دون ان تثبت التحقيقات وجود دليل واحد على هذا الاتهام ٬ فيما حزب الله كان الأکثر تضرراً من العملية التي يرى اللبنانيون ان الموساد الاسرائيلي والمخابرات المركزية الاميركية هما من نفذا تلك الجريمة لخلط الاوراق وجر لبنان الى اقتتال داخلي.

المصدر : اذاعة صوت العراق

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الرئيس بشار الاسد : الولايات المتحدة وتركيا حولتا المبادرات السياسية لحل الازمة في سوريا الى خرعبلات

قال الرئيس السوري بشار الأسد، في كلمة له أمام أعضاء مجلس الشعب السوري الجديد، اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *