أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / المدن الامريكية تشهد ازالة تماثيل وصور تجار الرقيق وفي مقدمتهم البحار الايطالي كولمبوس تزامنا مع الاحتجاجات على مقتل فلويد

المدن الامريكية تشهد ازالة تماثيل وصور تجار الرقيق وفي مقدمتهم البحار الايطالي كولمبوس تزامنا مع الاحتجاجات على مقتل فلويد

تتواصل في المدن الامريكية ازالة التماثيل التي تخلد شخصيات وتجارا للرقيق وفي مقدمتهم مكتشف اميركا البحار الايطالي كولمبوس ٫ تزامنا مع الاحتجاجات التي تشهدها البلاد بسبب مقتل المواطن الامريكي الاسود من اصلو افريقية جورج فلويد قبل أسابيع في مدينة مينيابوليس بولاية مينيسوتا.

وأزيلت 4 صور لشخصيات من الحقبة الكونفدرالية من مبنى رئاسة مجلس النواب في الكونغرس الأميركي قبل حلول مناسبة انهاء
الاتجار بالرقيق. وكانت رئيسة المجلس نانسي بيلوسي قد أعلنت في وقت سابق أنها تريد التخلص منها قبل حلول إحياء الأميركيين ذكرى إنهاء الاتجار بالرق.
وتشير الحقبة الكونفدرالية إلى انفصال 11 ولاية جنوبية عن الاتحاد الأميركي عام 1860، وهو ما تسبب في اندلاع الحرب الأهلية الأميركية.
وفي سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا، سحبت بلدية المدينة تمثالا لكريستوفر كولومبوس بينما تنوي الولاية الواقعة غربي الولايات المتحدة إزالة تمثال كولمبوس من البرلمان المحلي.
وأوضحت مسؤولة الجهاز الثقافي في البلدية راشيل أكسيل لوكالة الصحافة الفرنسية أن “التمثال لا يتناسب مع قيم سان فرانسيسكو والتزامها بتحقيق العدالة العرقية”.
وكان متظاهرون ينوون اليوم الجمعة إنزال التمثال الذي يزن طنين وسبق أن تعرض للتخريب في الأيام الأخيرة، مما يشكل خطرا على العامة على ما أوضحت المسؤولة.
وجاء في بيان للجهاز الثقافي ببلدية المدينة “في الوقت الذي تمر فيه بلادنا بمرحلة مهمة، نطرح تساؤلات حول كيفية تأثير العنصرية المؤسساتية والبنيوية على مجتمعنا”.
وأضاف البيان أن “الكثير من النصب التاريخية تُزال في مدن عبر الولايات المتحدة لأن الإنجازات والأفكار التي ترمز إليها لا تستحق أن تكون موضع تكريم”.
وكان البحّار الإيطالي كولومبوس يعتبر لفترة طويلة “مكتشف أميركا”، إلا أن البعض بات يعتبره الآن أحد المساهمين في إبادة هنود القارة الأميركية والسكان الأصليين عموما.
وأعلن مسؤولون في ولاية كاليفورنيا الثلاثاء الماضي أن تمثالا آخر لكولومبوس سيسحب من مقر البرلمان المحلي في ساكرامنتو حيث هو موجود منذ العام 1883.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

“فيتو” أميركي ضد عضوية فلسطين في الأمم المتحدة

تكريسا لعدائها للشعب الفلسطيني ودعما للكيان الصهيوني وجرائمه ٫ اسقطت الولايات المتحدة قراراً يدعو إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *