أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / الواشنطن بوست : ولي العهد بن سلمان منكب على التنكيل بالامراء من ال سعود المعارضين لسلطته وخاصة ابناء الملك عبد الله واحفاده

الواشنطن بوست : ولي العهد بن سلمان منكب على التنكيل بالامراء من ال سعود المعارضين لسلطته وخاصة ابناء الملك عبد الله واحفاده

نقلت صحيفة “واشنطن بوست” عن مصادر خاصة مقربة من مساعدي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، معلومات بانه منكب على التنكيل بالامراء من ال سعود المعارضين لسلطته وخاصة ولي العهد السابق و ابناء الملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز واحفاده .

وبحسب المصادر المقربة من ولي العهد محمد بن سلمان ٫ فانه يستعد لاعلان لائحة اتهام رسمية لابن عمه ولي العهد السابق الأمير محمد بن نايف، بهدف تصفيته سياسيا تتعلق بالفساد وتبديد الأموال المخصصة للأجهزة الأمنية عندما كان وزيرا للداخلية.
كما نشرت الصحيفة معلومات تفيد بأنه تم منع زوجة محمد بن نايف الأميرة سارة بنت سلطان من السفر قبل أن يتم السماح لها بذلك لاحقا للعلاج، في حين منعت ابنتاها سارة ولولوة من مرافقتها.
وأضافت الصحيفة الامريكية أن السلطات السعودية أعدت لائحة اتهامات مماثلة لرجل الاستخبارات السعودي السابق سعد الجبري الموجود خارج البلاد، لكن شرطة الإنتربول اعتبرتها “اتهامات سياسية”.
وجاء في تقرير صحيفة الواشنطن بوست إن محمد بن سلمان يستخدم سلطته في معاقبة عائلات كاملة عبر منع أفرادها من السفر لمجرد شكوكه في احتمال عدم عودتهم، أو احتمال انضمامهم إلى المعارضين في الخارج ٫ ونقل عن مسؤولين أميركيين قولهم إن ولي العهد السعودي استخدم سلطة المنع من السفر على نطاق أوسع بكثير من المعلن عنه، وإنه يعتزم -ربما هذا العام- الاستيلاء على كافة سلطات الحكم من والده الملك سلمان بن عبد العزيز ٫ وغالبية الممنوعين من السفر لا يعلمون ذلك مسبقا، ويتفاجؤون بإعادتهم من المطار أو المنافذ البرية.
ونقلت الصحيفة أن أبرز الأسر الممنوعة بشكل كامل من السفر هي عائلة الملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز، وأنّ 27 من أبنائه وبناته بمن فيهم الأمراء متعب ومشعل وفيصل وتركي و57 من أحفاده، ممنوعون من السفر.
وكشف الكاتب أنه قد تم الإفراج في أغسطس/آب الماضي عن الطبيب السعودي الأميركي وليد فتيحي الذي اعتقل عام 2017، وأن إطلاق سراحه تم تحت ضغط أميركي، لكنه ما يزال هو وأسرته ممنوعين من السفر.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

حشود المتظاهرين امام الخضراء في بغداد تتحول الى اعتصامات مفتوحة احتجاجا على تزوير الانتخابات

استمرار الاعتصامات في المنطقة الخضراء في بغداد بمشاركة شيوخ العشائر، والمطلب الأساسي للمتظاهرين يتمحور حول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *