أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / تقرير استخبارات اوروبية : السعودية مولت حرق القنصلية الايرانية ومقرت الحشد الشعبي واللواء سليماني منع حرق القنصليات الامريكية والسعودية لانقاذ البصرة من مشروع فتنة خطير

تقرير استخبارات اوروبية : السعودية مولت حرق القنصلية الايرانية ومقرت الحشد الشعبي واللواء سليماني منع حرق القنصليات الامريكية والسعودية لانقاذ البصرة من مشروع فتنة خطير

نقل راديو اوستن الاوروبي عن مصادر استخباراتية اوروبية ٫ ان عمليات احراق مقار الحشد الشعبي والقنصلية الايرانية التي تمت في يومي السادس والسابع من شهر سبتمبر ايلول الحالي ٫ تمت بتخطيط وتمويل السفارة السعودية في العراق ٫ وكشف التقرير ان قائد فيلق القدس في حرس الثورة الاسلامية في ايران تدخل لمنع احراق الامريكية والسعودية في البصرة .
وقال تقرير راديو اوستن ” ان مصادر استخباراتية اوروبية في بروكسل وفي اكثر من عاصمة اوروبية كانت تتابع بقلق كبير احداث يومي السادس والسابع وفي البصرة ما تلته من ايام حيث كانت متوجسة من انفلات امني كبير وحدوث عمليات انتقام ينفذها المتعاطفون مع الحشد الشعبي ضد القنصليات الامريكية والسعودية والبريطانية .
واضاف التقرير ان مسؤولين اوروبيين ابلغوا بشكل عاجل باحداث يومي السابع والثامن من سبتمبر ايلول الحالي عبر تقارير فورية كانت تزودهم بها من البصرة ومن بغداد اجهزة المخابرات الاوروبية التي كانت تتابع تطورات احداث البصرة عن كثب ٫ وذلك لاعتبارات عديدة منها ٫ وجود شركات نفط غربية ولقرب البصرة من بقية دول الخليج وخشية تاثير انفجار الموقف في البصرة علي امن واستقرار هذه الدول وفي مقدمتها الكويت التي تمتلك حدودا برية مع العراق لمسافة 190 كيلومترا.
واضاف تقرير راديو اوستن نقلا عن مصادر الاستخبارات الاوروبية : ” انها كانت تتوقع ان يتم الانتقام لحرق مقار الحشد الشعبي وحرق مبنى القنصلية الايرانية ٫ بتنفيد عمليات لحرق مبنى القنصلية الامريكية والسعودية وربما القنصلية البريطانية ايضا في البصرة خلال اليومين التاليين ٫ اي في الثامن والتاسع من سبتمبر الحالي ٫ بعد رصد جهاز مخابرات غربي معلومات تداولت في البصرة تدعو للانتقام من حرق مقار الحشد الشعبي والرد على حرق القنصلية الايرانية ” .
واضافت مصادر الاستخبارات الاوروبية : ولانعلم سبب عدم الشروع بتنفيد عمليات حرق مبنى القنصلية الامريكي والسعودية والبريطانية٫ الا بعد ايام ٫ حيث وردت معلومات تؤكد بان مسؤولين ايرانيين وبينهم قائد فيلق القدس في حرس الثورة الاسلامية ابلغوا أصدقاء لهم من شخصيات في الحشد الشعبي ورجال دين في البصرة ورؤوساء عشائر ٫ ان البصرة تعد ثاني اكبر المدن العراقية بعد بغداد باهميتها وخاصة اهميتها الاقتصادية ٫ وتقع في موقع استراتيجي حساس وتضم اغلب ابار النفط العراقي ٫ فيجب الحفاظ علي امن البصرة واعطائه الاولوية ٫القصوى حسب قائد فيلق القدس اللواء سليماني٫ مضيفا : ” ان المشروع والهدف ليس حرق القنصلية الايرانية ومقار الحشد الشعبي بل الهدف تفجير صدامات واشعال فتنة في هذه المدينة والانجرار الى مواجهات مسلحة وصولا لاحراق البصرة بكاملها وايقاف تصدير النفط وتعطيل حركة الموانئ بل وتدميرها ٫ وربما يكون الهدف العمل لاسقاط العملية السياسية والدعوة لاقامة حكومة طوارئ ٫ وهو مشروع تسعى اليه الولايات المتحدة وحلفاؤها في المنطقة ” كما يرى سليماني .
” ودعا اللواء سليماني الى الصبر وتحمل كل ما حدث من حرق للمقارات وحرق لصور مراجع الدين وذلك لمنع تحقق هذا الهدف الخطير”.
واكدت المصادر الاستخباراتية : ” كنا نتوقع من اللواء سليماني ان يترك الامر مفتوحا للانتقام من حرق القنصلية وحرق مكاتب الحشد الشعبي بل وان يدعو لذلك ٫ ولكن الذي حدث هو العكس . ودعا اللواء سليماني من اتصل به من الشخصيات العراقية الى ترك الامور للقادة الامنيين في العراق باجراء التحقيقات وصولا للمتورطين بحرق القنصلية ومقرات الحشد كما ابلغهم ان حرس الثورة الاسلامية يجري تحقيقاته من خلال الاتصال ايضا بالاجهزة الامنية العراقية للتوصل الى الفاعلين “.
ووفق تقرير راديو اوستن : فان مصادر الاستخبارات الاوروبية رصدت معلومات موثقة بان السعودية هي من مولت عناصر تم تجميعها بجهد تنظيمات شيعية حليفة لها وفي مقدمتها اتباع رجل الدين الموالي للسعودية محمود الحسني الصرخي ٫ واتباع اليماني ٫ وتم هذا الرصد من خلال إعادة متابعة وتحليلعشرات افلام الفيديو اليت نشرت في مواقع التواصل الاجتماعي لعمليات حرق المؤسسات ومقار الحشد الشعبي والقنصلية الايرانية٬ اذ تبين ان هذه الجماعات التي تم تجنيدها شاركت في التظاهرات بشكل منتظم وعلى شكل مجموعات تتصدر واحدة التظاهرات وأخرى تكون في وسطها والثالثة في نهاية التظاهرات وهذه المجاميع الثلاثة هي التي كانت توجه خطاب التظاهرات وهتافاتها وهي التي كان لها الدور البارز في تحويل التظاهرات باتجاه مكاتب الحشد الشعبي يوم السادس من سبتمير – ايلول – لحرقها ومن ثم توجهها في اليوم الثاني السابع من ايلول الى مبنى القنصلية الايرانية في منطقة الطويسة في البصرة حيث تم اقتحام وحرق مقر القنصلية .
وتابع التقرير: ان معلومات اجهزة المخابرات لاكثر من دولة اوروبية رصدت ابلاغ ولي العهد السعودي بان مبني القنصلية الايرانية سيحرق بعد ساعة وان الذي ابلغه هو الوزير السبهان السفير السعودي السابق في العراق ٬ وان اتصالا اخز تلقاه ولي العهد السعودي مع ايصال مقطع فيديو لحظة اندلاع الحرائق في القنصلية ٫ وهو ما يؤشر بان الذي كان يدير عملية حرق القنصلية هو من ارسل هذا المقطع من حرق القنصلية للوزير السعودي الذي عاد فارسله مباشرة الى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان٫ وابلغه بان العملية تمت بنجاح وبارك له نجاح عملية حرق القنصلية الايرانية انتقاما لحرق السفارة السعودية في طهران من قبل متظاهرين غاضبين بعد سماعهم تنفيذ حكم الاعدام بالزعيم الديني الشيعي في القطيف اية الله نمر النمر في يوليو – تموز عام 2016 .
واكد تقرير راديو اوستن : ان استياء كبيرا عم اكثر من عاصمة اوروبية لاثارة الشغب واحراق مقار الحشد الشعبي في البصرة ووصفوا ولي العهد بانه ” مراهق يمتهن الحرائق ولايبالي بعواقبها “ووصفوا ماحدث في بالبصرة بانه كاد يفجر فتنة كبرى وينذر بحرب داخلية تمتد لمحافظات الجنوب الاخرى وتندلع حتى داخل بغداد٫ ووفق مصادر الاستخبارات الاوروبية فان السعوديين دفعوا عبر سفارتهم في بغداد اكثر من عشرة ملايين دولار منذ اكثر من شهرين استعدادا لتنفيذ عملية حرق القنصلية الايرانية وحرق مقرات الحشد الشعبي في البصرة منذ تصاعد وتيرة التظاهرات فيها المطالبة بتحسين الخدمات٫ وونجح السعوديون عبر تنظيمات شيعية وبقايا من البعثيين في تجنيد اكثر من ثلاثمائة شاب من بغداد والمحافظات الاخرى ومن بينها كربلاء والقادسية وميسان وذي قار٫ لينضموا لاقرانهم في البصرة وتم توزيعهم في محتلف انحاء محافظة البصرة ليندسوا في التظاهرات وينفذوا ما يطلب منهم من اطلاق هتافات المعادية للحشد وللمرجعية وتوجيه التظاهرات لحرق مؤسسات |”.
واكد تقرير ” راديو اوستن ” : ان هذه المصادر الاستخباراتية ” اقرت بوجود دور إسرائيلي في تحريض المتظاهرين لحرق ميناء ام قصر وشركة نفط البصرة ومكاتب المرجع السيستاني ٫ وانه تم رصد عشرات التي دعت وبشكل صريح في تويتر وفي الفيسبوك في صفحات لاسرائيلين تدعو المتظاهرين لحرق مقرات الحشد الشعبي ووصفوه بالحشد الصوفي وحرق القنصلية الايرانية في البصرة .”

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

قصف القاعدة الامريكية في ” عين الاسد ” في الانبار ب 14 صاروخا والبنتاغون يعترف بعملية القصف

اكد البنتاغون تعرض قاعدة عين الاسد التي تستخدمها القوات الأمريكية المنتشرة في العراق لهجوم صاروخي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *