أخبار عاجلة
الرئيسية / الولايات المتحدة / ادارة ترامب / الرئيس روحاني يوجه اقوى تحذير للرئيس ترامب : لاتلعب بالنار لانك ستندم وستهزم الولايات المتحدة في مواجهة ايران

الرئيس روحاني يوجه اقوى تحذير للرئيس ترامب : لاتلعب بالنار لانك ستندم وستهزم الولايات المتحدة في مواجهة ايران

حذر الرئيس روحاني الرئيس ترامب من اية خطط عدوانية ضد ايران موجها كلامه اليه : الرئيس الايراني حسن روحاني صباح اليوم الأحد موجهاً كلامه للرئيس الاميركي دونالد ترامب : ” لا تلعب بالنار لأنّك ستندم وان ايران وبلا شك ستهزم الولايات المتحدة ” مضيفا : نحن رجال الكرامة والشرف وكافلي أمن الممر الملاحي للمنطقة على مر التاريخ .

وتابع روحاني قائلا ً: إننا نرفض أي تهدید وإنّ قوتنا رادعة ووحدتنا الیوم تضاعفت مقارنة بالسابق؛ قائلا ك أنّ إطلاق أي تهدید ضد ایران یزیدها وفاقاً وانسجاماً وإنها دون شك ستهزم الولایات المتحدة الأميركية.
جاء ذلك في كلمة للرئيس روحاني في ملتقى رؤساء الممثليات والبعثات الدبلوماسية الايرانية في خارج البلاد الذي يعقد في العاصمة طهران ، كنوها الى ان الحكومة الأميركية الحالية تصارع العالم وتصارع مصالحها الوطنية في آن واحد.
وقال الرئيس روحاني : لم نشهد من البیت الابیض حتی الآن ممارسات بلغت هذه الدرجة من إنتهاك حقوق الانسان ومعاداة العالم الإسلامي والشعب الفلسطیني.
كما إستنكر روحاني مساعي البیت الابیض الرامیة الی إبعاد الدول الاوروبیة عن ایران والتي لم تحقق غایتها؛ واصفاً التوقیع علی الإتفاق النووي بأنه فشل لمؤامرة إستمرت 12 سنة كانت تستهدف التقنیة النوویة الایرانیة.
ووصف الرئیس روحاني الولایات المتحدة بأنها أكثر الدول تدخلّاً في الشأن الایراني؛ مشیراً الی السیاسة الرئیسة لهذه الدولة الرامیة الی الإطاحة بالنظام الایراني وتجزئة البلاد وفرض حظر علیه وتضعیفه.
ولفت الرئیس الایراني الی آخر مؤامرة حاكتها واشنطن بهدف التضییق على الشعب الایراني؛ مشدداً علی أنّ هذا الشعب لن یخضع لأحد مهما كان.

هزيمة واشنطن في محاولات سحب الاخرين من الاتفاق النووي

وإعتبر روحاني هدف واشنطن الأول متمثلاً في إرغام ایران علی نقض الإتفاق النووی؛ مستدلاً بما قام به مسؤولو البیت الابیض في محاولة تأثیرهم علی الوكالة الدولیة للطاقة الذریة لاصدار قرارات ضد ایران.
وأشار الرئیس الایراني الی خطوة ثالثة تبنّتها الولایات المتحدة كان الهدف منها إقناع الدول الاوروبیة بإدخال تعدیلات علی الإتفاق النووي وقال أنّ ترامب رغم جمیع مساعیه لكنه وجد نفسه وحيدا بانسحابه من الإتفاق النووی.
وأشاد الرئیس الایراني بالخطوات الذكیة التي اتخذتها الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة في مواجهتها المواقف الناجمة عن عدم نضوج شخصیة ترامب والتي جعلته یقف بوجه جمیع دول العالم لینتهي به الأمر الی عزلة یجب أن یُمنع خروجه منها.

اسرائيل كيان غاصب لبلد اسلامي

وعن الكیان الصهیوني، رأی الرئیس الایراني بأن هذا الكیان قائم علی الإحتلال والإعتداء، وقد وصلت به الوقاحة الی درجة جعلته یسمي فلسطین بلدا غیر اسلامي.
ورأی روحاني في ذلك أحقیة وإثباتاً لما كانت ایران تنعت به هذا الكیان وتصفه بأنه نظام لایكترث لحقوق الإنسان وإنه بؤرة للعنصریة لایعرف من الدیمقراطیة شیئاً.

اشادة بدور وقدرات حرس الثورة الاسلامية

ونوه الرئيس روحاني الى إتحاد دول العالم أیام الحرب المفروضة ضد ایران – اشارة للحرب التي شنها الطاغية صدام ضد ايران عام ١٩٨٠ ٬ وفشل جمیع مساعی تلك الدول في دعم العدوان ؛ مؤكداً علی أنّ هذه الحرب ضاعفت قوة وكفاءة الجیش الایراني وجعلت من حرس الثورة الاسلامیة قوة عسكریة جدیدة.
وثمّن الرئیس الایراني لحرس الثورة جهوده ودوره في الدفاع عن الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة وقال: إنّ العدو فشل في مؤامرته الرامیة الی إلحاق الهزیمة بایران وتجزئتها؛ معتبراً الخطوة الجدیدة المعادیة لایران متمثلة في فرض حظر اقتصادي بذریعة ممارسة ایران نشاطات نوویة.
و عبّر روحاني عن إعتقاده بأنّ هذه المواقف الاميركية هي جمیعاً مؤامرات تستهدف الشعب الایراني والبلد؛ لافتاً الی العمق الاستراتیجي الایراني المنتهي شرقاً حتي شبه القارة الهندیة وغرباً حتی البحر الابیض المتوسط وجنوباً حتی البحر الأحمر وشمالاً حتی القوقاز.
ووصف الرئیس روحاني طبیعة الشعب الایراني بأنها مسالمة ومساندة للجیران في مواجهتهم للقتلة؛ معتزّاً بإلحاق ایران الهزیمة بـ”داعش” واقتلاع جذورها وإنقاذ أهالي المنطقة من شرها.
وتساءل روحاني عن دعم بعض الدول للقتلة من “داعش” ومدّهم بالسلاح والمال وفي نفس الوقت إطلاقهم مزاعم بشأن الدفاع عن حقوق الانسان ،
وعن دور ايران في المنطقة قال الرئيس روحاني : إنّ الوجود الایراني في المنطقة هو وجود تاریخي وحضاري ناجم عن الهویة الاسلامیة الایرانیة؛ مشیداً بدور الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی إلحاق الهزائم بالجماعات الارهابیة عبر تضحیات أبنائها الأخیار.
وخاطب رئیس الجمهوریة المشاركین في ملتقی السفراء والبعثات الایرانیة قائلاً: إنّ الأجواء الافتراضیة متاحة الیوم للجمیع كي یتواصل الكل مع الرأي العام ومع شباب العالم؛ ومؤكداً علی تضاعف مسؤولیة البعثات الدبلوماسیة الایرانیة خارج البلاد في ظل الظروف الراهنة.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

اكثر من 300 اسرائىلي تقدموا بطلبات لضريبة الاملاك لتعويض الاضرار في منازلهم وشققهم بسبب صواريخ المقاومة

ذكرت صحيفة “يسرائيل هيوم العبرية” أن حجم الأضرار المباشرة خلال جولة التصعيد الأخيرة في الجنوب، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *