أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / ايران / الاتفاق النووي الايراني مع السداسية / امام جمعة طهران اية الله خاتمي : امريكا انتهكت روح ومضمون الاتفاق النووي وهو غير قابل للتفاوض من جديد

امام جمعة طهران اية الله خاتمي : امريكا انتهكت روح ومضمون الاتفاق النووي وهو غير قابل للتفاوض من جديد

اكد خطيب جمعة طهران المؤقت آية الله احمد خاتمي ان امريكا انتهكت روح ومضمون الاتفاق النووي ولم تبق شيئا من الاتفاق، مشددا على ان الاتفاق غير قابل للتفاوض من جديد ٫ ردا على تصريحات ترامب الذي اتهم ايران بانتهاك روح الاتفاق واصراره على التخلي عن الاتفاق بضغوط اسرائيلية واللوبي الصهيوني في الولايات المتحدة .

ودعا امام جمعة طهران المسؤولين الايرانيين الاعتماد على الله تعالى والشعب الايراني وعدم الاعتماد على دعم اوروبا، قائلا، عندما يحين موعد الاختيار بين ايران وامريكا ستختار اوروبا امريكا بالتأكيد، اذ سمعنا مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي عندما قالت ان امريكا لم تنتهك الاتفاق النووي.
وحول استفتاء كردستان شمال العراق، قال، ان مسؤولي كردستان هناك لم يصغوا الى النصائح فالاستفتاء كما قال قائد الثورة الاسلامية “خيانة كبيرة”، لكن لحسن الحظ ان العالم بأسره لم يعترف بالاستفتاء حتى امريكا، فقط الكيان الصهيوني هو من دعم الاستفتاء قبل اجرائه .
وذّكر خطيب جمعة طهران بالتنسيق بين ايران والعراق وتركيا، ودعا مسؤولي الدول الثلاث وأد هذه الفتنة قبل انتشارها عبر ايجاد تحالف قوي بينهم.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

قيادي في حرس الثورة الاسلامية : قواتنا المدافعة عن الأمن واجهت مثيري الشغب ولم تسمح لهم بتحويل طهران إلى بيروت وبغداد

قال قيادي في الحرس الثوري الإيراني إن قواتنا المدافعة عن الأمن واجهت مثيري الشغب، ولم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *