أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية تتابع بقلق كبير انتصارات الحشد الشعبي في معارك الحدود السورية العراقية

الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية تتابع بقلق كبير انتصارات الحشد الشعبي في معارك الحدود السورية العراقية

ابدي حاغاي تسورئيل مدير وزارة شؤون الاستخبارات الإسرائيلية والرئيس السابق لشعبة الأبحاث في الموساد، قلقه من انتصارات الحشد الشعبي في الحدود السورية العراقية ٫ مشيرا الى ” ان هذه الحدود تعتبر اليوم المكان الأكثر أهمية في الشرق الأوسط، وفيها ستتضح صورة الوضع الإقليمي، لأن خلق التواصل البري بتأثير إيران يغير الميزان الإستراتيجي بالمنطقة، وبمساعدة مليشياتها الشيعية تواصل طهران توطيد سيطرتها في سوريا “.

وقال المحلل العسكري لصحيفة “هآرتس” عاموس هرئيل إن التقديرات الأمنية والعسكرية المتوفرة في إسرائيل تشير إلى قيام إيران بتحريك مليشياتها (…) في – اشارة الى الحشد الشعبي – على الحدود بين العراق وسوريا بهدف إقامة قطاع سيطرة لنقل القوات والأسلحة لنظام بشار الأسد وحزب الله.
وكشف المحلل العسكري لصحيفة “هآرتس” عاموس هرئيل عن متابعة المخابرات الإسرائيلية التطورات العسكرية على طول تلك الحدود، التي تشهد وصول” المليشيات ” الشيعية – الحشد الشعبي – التابعة لإيران، وإذا نجحت في الانضمام لبعضها على جانبي الحدود وإقامة ذلك القطاع فسيتحقق الطموح الإيراني القديم المتمثل في إقامة ممر بري متصل يمكنها من تحريك القوات والأسلحة وقوافل الإمدادات من طهران، عبر العراق، وصولا للأسد في سوريا، وانتهاء بحزب الله في لبنان ” .
واضاف المحلل العسكري لصحيفة “هآرتس” عاموس هرئيل : ” أن كل ذلك سيؤدي لتحقيق المحور الشيعي بقيادة إيران في المنطقة بفضل تدخل روسيا لصالح نظام الأسد “.
وأكد هارئيل، الذي يمتلك صلات وثيقة مع المؤسسة العسكرية في إسرائيل : ” أنه بجانب الجهد الإيراني في سوريا، فإن إيران تقوم عبر ” مليشياتها” الشيعية- الحشد الشعبي – بالقتال جنبا إلى جنب مع الولايات المتحدة والحكومة العراقية ضد تنظيم الدولة الإسلامية حول مدينة الموصل في العراق “.
واضاف : ” أن إبعاد التنظيم عن المناطق القريبة من الحدود العراقية السورية يعبد الطريق لأن تضع ” المليشيات ” – الحشد الشعبي – المرتبطة بطهران يدها عليها، عبر احتلالها مناطق إستراتيجية في المنطقة الصحراوية غرب الموصل قرب حدود سوريا، وتعتبر إسرائيل أن احتلال تلك المناطق سيسمح للإيرانيين بإعادة فتح جزء كبير من الطريق الرئيسي الرابط بين بغداد ومناطق نفوذ الأسد “.
وكشف المحلل العسكري لصحيفة “هآرتس” عاموس هرئيل تقريره قائلا :” إن المعلومات المتوفرة لإسرائيل تشير إلى أن إيران تتفاوض مع الرئيس السوري الأسد لاستئجار ميناء شمال غرب سوريا لمنحها موطئ قدم على ساحل البحر المتوسط، مما يجعل من سوريا ساحة المواجهة الرئيسية في المنطقة، وتدور عليها صراعات القوى بين الدول الكبرى بما يشمل قيام تحالفات مؤقتة أو دائمة “.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الرئيس روحاني : ايران اكثر شجاعة وإباء من ان تترك جريمة الاغتيال الارهابية الغادرة للشهيد العالم النووي محسن فخري زادة بلا رد،

اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني بان ايران اكثر شجاعة وإباء من ان تترك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *