أخبار عاجلة
الرئيسية / الارهاب الوهابي / بدء اعمال المؤتمر الدولي لمناهضة التيارات التكفيرية بمشاركة 1000 مفكر وعالم وبينهم مراجع دين

بدء اعمال المؤتمر الدولي لمناهضة التيارات التكفيرية بمشاركة 1000 مفكر وعالم وبينهم مراجع دين

انطلقت أعمال المؤتمر الدولي تحت عنوان خطر التيارات التكفيرية من وجهة نظر علماء الإسلام اليوم الاحد في مدينة قم المقدسة، بمشاركة اكثر من 1000 عالم ومفكر من مختلف دول العالم وخاصة العالم الاسلامي ومن المقرر ان تستمر اعمال المؤتمر يومين .

ومن المقرر ان يشارك مراجع دين في القاء الكلمات في هذا المؤتمر ، وابتدا المرجع الدين آية الله ناصر مكارم شيرازي ، بالقاء كلمةافتتاح اعمال المؤتمر مؤكدا : يجب أن نوضح للشباب بأن التكفيريين بعيدون عن الإسلام كل البعد.
واضاف آية الله مكارم شيرازي، ان الإسلام دين الرأفة والمحبة والتعايش مع جميع الفرق المتسالمة ونؤكد للعالم أن ما ترتكبه الجماعات التكفيرية من جرائم لا علاقة لها بالإسلام.
وصرح بان المؤتمر يتبادل الأفكار حول خطر التطرف والتكفير ويحترم مقدسات جميع المذاهب الإسلامية ويبتعد عن القضايا السياسية المتخالفة ولا يطرح اي نقاش حول المسائل المذهبية الخلافية.
وتابع آية الله مكارم شيرازي: ان تصرفات الجماعات التكفيرية سمحت للأعداء بأن يصفوا الإسلام بأنه دين العنف والبربرية، مؤكدا ان الحل العسكري وحده لن يكفي لمواجهة الجماعات التكفيرية.
وقال اية الله مكارم شيراري، المؤتمر يسعى لتخفيف المعاناة من مخاطر الجماعات التكفيرية حول العالم ، مشددا على ان الاستبداد بالرأي أحد الأسباب الرئيسية لتصرفات الجماعات التكفيرية ، مسيرا الى ان التكفيريين مستبدون برأيهم ويحتكرون لأنفسهم فهم القرأن والسنة و يعتبرون سواهم كفارا حربيين ويبيحون دماءهم واموالهم مؤكدا ان الجرائم التي ترتكبها الجماعات التكفيرية باسم الدين تشوه صورة الإسلام.
واضاف : التكفيريون تمسكوا بآيات معينة وفسروها على طريقتهم وبرروا من خلال ذلك تكفيرهم المسلمين جميعا مؤكدا انه يجب القضاء على الجذور الفكرية للتكفير وقلعها من أذهان الشباب الغافلين .
واشاد مكارم شيرازي بالفتاوى التي أصدرها مفتي السعودية ضد الاعتداءات الاخيرة في الاحساء والإرهاب التي استهدفت ابرياء يشاركون في احياء ذكرى شهادة الامام الحسين عليه السلام سبط الرسول الاكرم محمد ص..
وشدد آية الله مكارم شيرازي على ان لا يجب الاكتفاء بذكر المشاكل فحسب وإنما البحث عن الحلول الكفيلة لقلع جذور الافكار المتطرفة بين المسلمين .
وأقترح اية الله مكارم شيرازي تشكيل امانة دائمة للمؤتمر تكون مهمتها التصدي الفكري والثقافي للتيارات التكفيرية .
ویقول القائمون علی الملتقی الدولی، ان فکرة تنظیم هذا المؤتمر العالمي، بدات قبل ثلاثة اعوام واتباعا للرؤیة الشاملة التي یحملها مراجع الدین الکبار فی قم المقدسة تجاه قضایا العالم الاسلامي ، وذلك نظرا لشدة التحدیات التي يواجهها العالم الاسلامي الذي يشهد العملیات الإرهابیة التکفیریة ضد المسلمین الشیعة والسنة؛ مؤكدين ان ‘الامر المثیر للاهتمام في هذا الملتقی هو مشارکة واسعة من قبل کبار العلماء المسلمین الذین یمثلون 86 دولة فی العالم’ . مشددين ان الهدف الرئیس من عقد هذا الملتقى الاسلامي العالمي هو الترکیز علی ان ظاهرة التکفیر لا تمتّ للاسلام بصلة ابدا ، وانما هي قراءة خاطئة عن الدین الاسلامي وشریعته السمحاء’ .
ومن المنتظر ان یبحث الملتقی العالمي قضایا التطرف والتکفیر في اربعة محاور رئیسة وهي:
– دراسة جذور الفکر التکفیري والجماعات المتطرفة.
– التعرف علی الاسس العقائدیة لدی التکفیریین.
– العلاقة بین السیاسة والجماعات التکفیریة.
– دراسة السبل الکفیلة بالتخلص من ظاهرة التکفیر وآلیات التصدي للمجموعات التکفیریة.
يذكر ان تقارير استخباراتية غربية وروسية وتقارير مخابرات دول اخرى في المنطقة ، كشفت في الاونة الاخيرة على ان التنظيمات التكفيرية مثل ” داعش ” و ” جبهة النصرة ” والمجاميع السلفية في شمال افريقيا واسيا الوسطى وفي باكستان وافغانستان بالاضافة الى سوريا والعراق ولبنان ، هي صناعة اجهزة مخابارت امريكية وبريطانية وبعضها ذات ارتباط بالموساد الاسرائيلي ، وان بين قادة هذه التنظيمات الارهابية وخاصة داعش ، شخصيات يهودية تسللت الى قيادات هذه التنظيمات وهناك افلام وثائقية قدمت للتدليل على الاصول اليهودية لهذه القيادات ، تعمل ةبالتنسيق مع الموساد الاسرائيلي والمخابرات الامريكية السي اي اي والمخابرات البريطانية ام اي 6 لضرب الاسلام المحمدي الاصيل وتقديم صورة موحشة ودامية للاسلام بهدف ترويع شعوب العالم منه وابعادهم عن فهم اصوله ومعتقداته السليمة السلمية الاصيلة للحيولة دون اعتناقهم لهذا الدين الحنيف بالاضافة الى ان الهدف الاخر هو خلق الفتنة الطائفية وابتداع الحرب الداخلية بين المسلمين وتقسيم الدول الاسلامية الى اقاليم وبلدات خدمة لامن واستقرار الكيان الصهيوني الاسرائيلي في ارض فلسطين المحتلة .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

جيش الاحتلال الاسرائيلي يقمع مسيرات “لبيك يا أقصى” ويوقع 122 مصاباً

أصيب 122 مواطناً فلسطينياً بينهم 3 مسعفين، إثر قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي المتظاهرين المشاركين في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *