أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / زعيم حرب معارض في تركيا يسأل أردوغان عن سر المصالحة مع الإمارات

زعيم حرب معارض في تركيا يسأل أردوغان عن سر المصالحة مع الإمارات

انتقد زعيم “حزب الديمقراطية والتقدم” التركي علي باباجان تغير مواقف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تجاه الإمارات، التي يزورها حاليا.

وكان أردوغان قال rبل مغادرة تركيا إنه بدأت مرحلة جديدة في العلاقات مع الإمارات.
ووجه باباجان عبر “تويتر” انتقادات لأردوغان قائلا: “إن كانت الإمارات العقل المدبر لأكثر ليلة دموية في تاريخ تركيا الحديث “حسب اتهام الرئيس سابقا”، فكيف من السهل على أردوغان التقارب معها؟ هل سيعتذر من الشعب التركي إن كان قد ضلله بشأن تلك الليلة؟ وإن كانت المسألة تتعلق بالنقود فليعلن هذا”.
وأدرج باباجان جزء من كلمته التي ألقاها خلال مؤتمر الحزب ببلدة ينيجا بمدينة شانق قلعة في التاسع من ديسمبر الماضي تعليقا على زيارة ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان تركيا.

واضاف باباجان : “السلطات التركية تتهم هذه الدولة علانية بدعمها المحاولة الانقلابية الخائنة.. أليس هذا اتهاما خطير؟ من هي تلك الدولة التي يتهمونها؟ إنها الإمارات العربية المتحدة.. نحن نعلم جيدا العقوبات التي تم إصدارها بحق المشاركين في تلك المحاولة الانقلابية، فنحن نتحدث عن عقوبات بالسجن المشدد لخمسين ومئة مرة.. وما هو الاتهام الموجه إليها؟ يتهمونها بدعم الانقلابيين.. يواصلون اتهامها بهذا الشيء على مدار خمس سنوات”.
وتابع قائلا: “أي من تصريحات أردوغان بشأن الإمارات العربية المتحدة صائبة؟ إن كانت تلك الدولة هي المدبرة للمحاولة الانقلابية التي أسفرت عن استشهاد 251 تركي فبأي وجه حق تستقبلهم بمراسم رسمية؟”.
وتساءل باباجان قائلا : “إن لم تكن تلك الاتهامات صائبة فليعلن هذا.. فليقولها صراحة إننا كذبنا عليكم أو لم نخبركم بالحقيقة وإن تلك الدولة أي الإمارات العربية المتحدة لا علاقة لها بالمحاولة الانقلابية.. وإن كان هذا التقارب يتعلق بالمال فليعلن هذا.. فليقولها صراحة إن تركيا أصبحت دولة بحاجة إلى المال لدرجة جعلتها تتجاهل المحاولة الانقلابية وتمضي قدما في طريقها”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

محمد شياع السوداني يستقبل نوابا سابقين وممثلين لقوى سياسية مختلفة

أكد رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، على ضرورة التكاتف بين السلطات المختلفة بما يسهم في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *