أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الكيان الاسرائيلي / الارهاب الصهيوني / موقع خبري امريكي : الامارات تتربح من جرائم الحرب والفصل العنصري الإسرائيلي

موقع خبري امريكي : الامارات تتربح من جرائم الحرب والفصل العنصري الإسرائيلي

تحت عنوان “الإمارات تتربح من جرائم الحرب الإسرائيلية”، نشر موقع “موندويس” (Mondoweiss) الأميركي مقالا استعرض فيه تنامي العلاقات بين أبو ظبي وتل أبيب، وفتح الأسواق الإماراتية للمنتجات الإسرائيلية، وبينها الخمور المصنعة من مستوطنات الضفة الغربية المحتلة، مشيرا إلى أن ذلك يساهم في تقويض حقوق الشعب الفلسطيني.

وفي المقال الذي كتبته الناشطة المؤيدة للحقوق الفلسطينية ماريون قواص، أشار الموقع إلى توطد التعاون بين الإمارات وإسرائيل كنتيجة لاتفاقية التطبيع الخيانية المبرمة بينهما منتصف سبتمبر/أيلول 2020.
ونقل عن ناشطين في فانكوفر كانوا ضمن حملة مقاطعة إسرائيل، أن الإمارات باتت سوقا للخمور المنتجة في مصانع بالمستوطنات الإسرائيلية.
وساقت كاتبة المقال أمثلة على ارتفاع وتيرة التعاون بين الجانبين، مشيرة إلى تقديم شركة موانئ دبي العالمية عطاءات لبناء موانئ في مدينة حيفا، وافتتاح شركة “إلبيت سيستمز” (Elbit Systems) الإسرائيلية -التي تنتج طائرات مسيرة مسلحة وتقنيات للمراقبة- فرعا لها في الإمارات.
كما أشارت إلى تصريحات لمسؤولة في وزارة المالية، بأن حجم التعاون الاقتصادي بين إسرائيل والإمارات يمكن أن يرتفع من ملياري دولار إلى 6.5 مليارات دولار.
واعتبرت الكاتبة أن السماح لهذا التعاون بأن ينمو أكثر يعني أنه لا توجد حواجز أمام التجارة، وأن هذا يعني أيضا أن انتهاكات إسرائيل للقانون الدولي الذي يمنع استغلال شعب محتل أمر لا يهم الإمارات، وكذلك التاريخ الدموي الملطخ للصناعة العسكرية الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني.
وأوردت ماريون قواص تصريحات لرئيس غرفة تجارة دبي، قال فيها إن استيراد سلع مصنعة في مستوطنات الضفة الغربية المحتلة يدعم الاقتصاد الفلسطيني، معتبرة ذلك وقاحة من قبل المسؤول الإماراتي.
كما اعتبرت أن إضفاء الشرعية على سرقة إسرائيل للأراضي العربية، لا يزال إلى حد كبير عملا معتادا بالنسبة للإمارات.
وخلصت كاتبة المقال إلى أن التربح من جرائم الحرب والفصل العنصري الإسرائيلي هو خطأ أخلاقي، ويعد مساعدة وتحريضا على نهب الممتلكات والموارد الفلسطينية.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

في تاكيد على انسحاب كاذب للقوات الامريكية من العراق .. الطيران الأميركي يعاود الاستطلاع في الانبار

في تأكيد على ان ما اعلن عن انسحاب القوات الامريكية من العراق انما هو اعلان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *