أخبار عاجلة
الرئيسية / افريقيا / الفريق عوض ين عوف يؤدي اليمين رئيسا للمجلس العسكري الانتقالي في السودان والمتظاهرون يحتجون

الفريق عوض ين عوف يؤدي اليمين رئيسا للمجلس العسكري الانتقالي في السودان والمتظاهرون يحتجون

بالرغم من الاحتجاجات المنددة بما سماه المتظاهرون بالوجه الاخر للنظام العسكري ٫ أدى وزير الدفاع السوداني عوض محمد أحمد بن عوف أدى اليمين رئيسا للمجلس العسكري الانتقالي.

وقال التلفزيون السوداني إن الفريق كمال عبد المعروف الماحي عين نائبا لرئيس المجلس العسكري الانتقالي.
وأعلن وزير الدفاع السوداني، عوض بن عوف، في وقت سابق من يوم الخميس، الإطاحة بالرئيس السوداني، عمر حسن البشير، والذي اندلعت ضده مظاهرات امتدت لأربعة أشهر، تطالبه بالرحيل عن السلطة، على خلفية ارتفاع الأسعار وتراجع مستويات المعيشة، كما أعلن عن تشكيل مجلس عسكري انتقالي يتولى الحكم لعامين، وتعطيل الدستور الانتقالي لعام 2005، وإعلان الطوارئ لثلاثة أشهر وحظر التجول لمدة شهر من الساعة العاشرة مساءا حتى الرابعة صباحا، وحل مجلس الوزراء وتكليف وكلاء الوزراء بتسيير الأعمال.
وترأس الفريق أول عوض بن عوف المجلس الانتقالي الذي أعلن الجيش تشكيله في السودان.

المتظاهرون يرفضون بيان وزير الدفاع

وسريعا جاء رفض تجمع المهنيين السودانيين لبيان وزير الدفاع، وحرض المحتجين على مواصلة التظاهر حتى يتحقق “التغيير الشامل المنشود”.
وفي أحياء الخرطوم وأم درمان والخرطوم بحري، أشعل محتجون الإطارات على طرق الإسفلت تعبيرا عن رفضهم لبيان الجيش.
وفور الفراغ من بيان الجيش نجح المعتصمون في تدشين شعارات جديدة ترفض بن عوف على شاكلة “شالوا حرامي وجابوا حرامي”، أي أزاحوا حرامي وأتوا بمثله، و”شالوا وداد وجابوا تهاني.. تسقط تسقط تاني”، في إشارة إلى عقيلتي البشير وبن عوف.
كما طبع الشباب لافتات نددت بمحاولة الغش والمراوغة التي تضمنها بيان الجيش وكانوا كلما تحركت ناقلات الجند التابعة للجيش تهافتوا عليها وهم يصرخون “البيان مرفوض”.

اراده البشير عونا فاطاح به

وفي 23 فبراير / شباط الماضي، عين البشير وزير دفاعه بن عوف نائبا أولا له، مع احتفاظه بمنصب وزير الدفاع، وكانت سابقة أولى يلجأ لها البشير في حكوماته التي أنشأها منذ انقلابه قبل 30 عاما، بأن يجمع نائبه منصبا وزاريا، وذلك تحت وطأة ضغط الحراك الشعبي، ومحاولة البشير عسكرة الحكومة.
وحسب مراقبين، لم يمارس بن عوف القيادة إلا على مستوى الفروع الأمنية والأسلحة، وليست لديه الخبرة السياسية الكافية لقيادة البلاد، كما أن تطابق الرؤى ووجهات النظر بينه وبين البشير، جعل الأخير يقربه منه، وهو ما يصطدم برفض شعبي مطالب بتسليم السلطة لمجلس انتقالي.
وأعلن الفريق أول عوض بن عوف وزير الدفاع اعتقال الرئيس السوداني عمر البشير والتحفظ عليه في مكان آمن، وبدء الفترة الانتقالية مدتها عامان.

الفريق عوض صلات قوية مع السعودية

يذكر ان الفريق أول عوض بن عوف يملك علاقات قوية من النظام السعودي وهو من المتحمسين لبقاء القوات السودانية في تحالف العدوان على اليمن رغم المطالب الشعبية بسحب تلك القوات بعد وصول مئات الجنائز التي تضم رفات قتلى الجيش السوداني في اليمن.
وكان راديو اوستن قد ذكر في نقرير له مقلا عن مصادر دبلوماسية غربية ان العريق عوض بن عوف حصل على ضوء اخضر من سفارتين غربيتين في الخرطوم للقيام بالانقلاب على الرئيس عمر البشير واستلام دفة السلطة في البلاد ٬ ويعتقد ان السفارتين هما الامريكية والبريطانية .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مقترح اوروبي لانعاش مفاوضات النووي في فيينا يهدف الى رفع العقوبات عن حرس الثورة الاسلامية بشكل غير مباشر

امام الاصرار الايراني وثباته على مطالبه في مفاوضات النووي في فيينا ٫ قالت النسخة الأوروبية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *