أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / الانتشار العسكري الامريكي في العالم .. 300 ألف جندي أمريكي يتمركزون حاليا في 177 دولة

الانتشار العسكري الامريكي في العالم .. 300 ألف جندي أمريكي يتمركزون حاليا في 177 دولة

أعلن رئيس لجنة رؤساء أركان القوات المسلحة الأمريكية الجنرال جوزيف دانفورد خلال اجتماع مع محاربين قدامى في ولاية ميسوري، أن أكثر من 300 ألف جندي أمريكي يتمركزون حاليا في 177 دولة.

ونقل المكتب الإعلامي للبنتاغون عن القائد العسكري الأمريكي قوله: “يوجد اليوم أكثر من 300 ألف عسكري أمريكي منتشرون في 177 بلدا”، مشيرا إلى أن عسكريين أمريكيين متواجدون في العراق وسوريا، وآخرين يتمركزون في كوريا الجنوبية وبولندا.
وأضاف: “أستطيع أن أقول بثقة تامة إن القوات المسلحة الأمريكية اليوم تستطيع أن تفي بجميع التزاماتنا تجاه الحلفاء في جميع أنحاء العالم، ويمكنني القول بثقة مطلقة إن القوات المسلحة الأمريكية لديها ميزات محددة أمام أي عدو محتمل”.
ويوجد حاليا في أوروبا 60 ألف عسكري أمريكي من جميع صنوف القوات، يتمركزون في 13 حامية في خمسة بلدان أوروبية هي هولندا وبلجيكا ولوكسمبورغ وألمانيا وإيطاليا.
كما تستخدم القوات الجوية الأمريكية سبع قواعد في ست دول، هي قبرص واليونان وإيطاليا وبريطانيا وألمانيا وبلجيكا، إضافة إلى سفن البحرية الأمريكية المنتشرة في المتوسط والخليج ومناطق بحرية أخرى.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

صنعاء : الاعلان عن مقتل وإصابة 80 جنديا وضابطا من قوات العدوان السعودي الاماراتي المدعوم امريكيا في مواجهات في مأرب

أعلن الجيش اليمني واللجان الشعبية ٬ السبت، مقتل وإصابة 80 جنديا وضابطا من قوات العدوان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *