أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / اوباما يحذر روسيا من التوغل في اوكرانيا مؤكدا وجود خطط لفرض عقوبات اضافية عليها لو نفذت ذلك

اوباما يحذر روسيا من التوغل في اوكرانيا مؤكدا وجود خطط لفرض عقوبات اضافية عليها لو نفذت ذلك

حذر الرئيس الأميركي باراك أوباما روسيا من اية خطط للتوغل في اوكرانيا قائلا، أن قادة العالم وضعوا الإطار لفرض عقوبات إضافية على روسيا إذا اختارت التوغل في الأراضي الأوكرانية ، مؤكدا ان حلف الناتو سيدافع عن اية دول تتعرض لمحاولة لضم من قبل روسيا مستقبلا كما ينص على ذلك البند الخامس من ميثاق الحلف.

واعرب اوباما عن قلق بلاده من إمكانية ارتكاب روسيا لمزيد من التعديات على أوكرانيا، على حد قوله.
وقال أوباما في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الهولندي مارك روتا على هامش مؤتمر الأمن النووي في لاهاي :” لا نزال متخوفين من تدخل روسي جديد في أوكرانيا.”
وقال الرئيس الأمريكي إنه يعتقد أن الأوكرانيين يمتلكون الاختيار وسيسعون لإقامة علاقات مع كل من أوروبا وروسيا. وأضاف أن الأمر ليس لعبة محصلتها صفر.
وأكد على أن الولايات المتحدة لا تعترف بضم روسيا لشبه جزيرة القرم.
وأضاف أوباما أن قيام الرئيس الروسي فلاديمير بوتن بذلك سيكون “اختيارا سيئا”. لافتا إلى “أن هناك مسارا آخر متاحا لروسيا”.
وشدد الرئيس اوباما ردا على سؤال عن موقف امريكا اذا حاولت روسيا ضم بلدان هي اعضاء في الحلف الاطلسي قائلا : بالتاكيد سندافع عن هه الدول جميعا كما يقضي بذلك البند الخامس ميثاق حلي الناتو .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

إدانات شديدة لترامب بعد دعوته لإنهاء العمل بالدستور الأمريكي

أدان البيت الأبيض ومشرعون ديمقراطيون بشدة تصريحات للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، بعد أن دعا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *