أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / قائد الثورة الاسلامية الامام الخامنئي يصف حلف الاطلسي بانه كيان خطير … والرئيس بوتين يصف اغتيال سليماني بانه يجسد الشر الامريكي ورعايتها للارهاب

قائد الثورة الاسلامية الامام الخامنئي يصف حلف الاطلسي بانه كيان خطير … والرئيس بوتين يصف اغتيال سليماني بانه يجسد الشر الامريكي ورعايتها للارهاب

شدد قائد الثورة الإسلامية في إيران الامام السيدعلي خامنئي، خلال لقائه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والوفد المرافق له، على ضرورة طرد الأميركيين من منطقة شرق الفرات بسوريا والتي احتلها الأميركان بسبب النفط مشيرا بنفس الوقت على ضرورة تفعيل التفاهمات والعقود بين البلدين داعيا الى توخي الحذر من سياسات الغرب الخادعةـ كما وصف حلف الناتو بانه كيان خطير ٫ فيما اعتبر الرئيس بوتين اغتيال القائد الشهيد سليماني بانه مثال علي الدور الشرير للولايات المتحدة وممارستها الارهاب .

وأكد الامام الخامنئي في هذا الاجتماع أن الأحداث العالمية تظهر حاجة إيران وروسيا لزيادة التعاون المتبادل، وأضاف: هناك تفاهمات واتفاقيات كثيرة بين البلدين، منها في قطاع النفط والغاز، يجب اتباعها وتنفيذها حتى تصل النهاية.واعتبر التعاون الاقتصادي بين إيران وروسيا، خاصة في أعقاب العقوبات الغربية، ضرورًيا وتصب في مصلحة كلا البلدين.

وفيما يتعلق بالأحداث في أوكرانيا، قال آيةالله خامنئي: إن الحرب قضية قاسية وصعبة، والجمهورية الإسلامية ليست مسرورة على معاناة الناس العاديين من ويلاتها ، لكن في حالة أوكرانيا لو لم تأخذون أنتم بزمام المبادرة فإن الطرف الآخر كاد يتسبب في حرب بأخذه بالمبادرة. موضحا على أن
و وصف قائد الثورة ” حلف الناتو” بأنه كيان خطير، وأضاف: لو فتح الطريق أمام الناتو فهو سوف لا يعرف حدودا، وإذا لم يتم إيقافه في أوكرانيا، لبدأ الحرب فيما بعد بحجة شبه جزيرة القرم.
وأشار آية الله خامنئي: بالطبع أميركا والغرب باتا اليوم أضعف من ذي قبل، وعلى الرغم من الجهود والتكاليف الكبيرة لكن نجاح سياساتهما في منطقتنا بما في ذلك في سوريا والعراق ولبنان وفلسطين قد تضاءل بشكل كبير.ووصف القضية السورية بأنها بالغة الأهمية، مؤكداً على موقف الجمهورية الإسلامية الرافض للهجوم العسكري على هذا البلد وضرورة منعه، وقال: القضية المهمة الأخرى في الشأن السوري هي احتلال المناطق الخصبة والغنية بالنفط بشرق الفرات من قبل الأميركيين، والتي يجب حل هذه المسألة بطردهم من تلك المنطقة.وندد آية الله خامنئي بتدخل الكيان الصهيوني في شؤون المنطقة، وأشاد بمواقف الرئيس الروسي الأخيرة ضد الصهاينة.وشدد على أن الجمهورية الإسلامية لن تتسامح أبدا مع السياسات التي تؤدي إلى إغلاق الحدود بين إيران وأرمينيا.
ودعا قائد الثورة إلى التعاون طويل الأمد بين إيران وروسيا بشكل عميق لصالح البلدين وقال مخاطبا الرئيس بوتين: فخامتكم ورئيس جمهوريتنا كلاكما أهل عمل ومتابعة، لذلك فإن التعاون بين البلدين يجب أن يصل إلى ذروته في هذه الفترة.
وتأكيدا لما قاله الرئيس الروسي حول ضرورة بدء تشغيل خط سكك حديد ” رشت – آستارا ” اعتبر هذا المشروع استكمالاً لخط النقل شمال-جنوب واصفا إياه بالمفيد للبلدين.وشدد آيةالله خامنئي على أن اليقظة ضد خداع الغرب أمر ضروري، وقال: الأميركان متعنتون وماكرون في نفس الوقت، وإحدى أسباب انهيار الاتحاد السوفيتي السابق كان انخداعه بالسياسات الأمريكية، لكن بالطبع حفظت روسيا استقلالها خلال فترة تبنيكم للرئاسة.
وأشاد بسياسة اعتماد سياسة التعامل بالعملات الوطنية في العلاقات الاقتصادية بين البلدين واستخدام عملات أخرى بدلاً من الدولار، وقال: يجب إبعاد الدولار تدريجياً عن مسار المعاملات العالمية، وهذا ممكن تدريجياً.
وفي هذا اللقاء الذي حضره الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، قال بوتين عن الأحداث في أوكرانيا: “لا أحد يؤيد الحرب، وخسارة الناس العاديين أرواحهم مأساة كبيرة، لكن سلوك الغرب لم يترك أمامنا خيار سوى الرد”.
وسرد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين جذور الخلافات بين روسيا وأوكرانيا، لا سيما الأعمال الاستفزازية للغرب والولايات المتحدة في السنوات الأخيرة، بما في ذلك الانقلاب في أوكرانيا، وكذلك سياسة التوسع لحلف الناتو، على الرغم من التزاماته السابقة بتجنب أي توسع تجاه روسيا، وقال إن: الدول الأوروبية قالت إننا ضد عضوية أوكرانيا في الناتو، لكننا وافقنا على ذلك بضغط أميركي، مما يدل على عدم سيادتها واستقلالها. واعتبر بوتين اغتيال الشهيد اللواء قاسم سليماني كمثال آخر على شرور الأميركيين وكرر تقديم تعازيه للامام الخامنئي باغتياله من قبل الولايات المتحدة الامريكية..

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

حزب الله يعلق على قتل الاسير المحرر عمار فلاح بدم بارد من قبل جندي اسرائىل : الحل في المقاومة المسلحة

علق “حزب الله” على اغتيال الشاب الفلسطيني عمار مفلح على يد جندي إسرائيلي بالقول إن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *