أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / مجموعة ” صبيان السفارة الامريكية ” تعيد انتاج اغنية تمجد الطاغية صدام .. ولكن هذه المرة بتحريض الكاظمي والفريق الساعدي على مواجهة الحشد الشعبي

مجموعة ” صبيان السفارة الامريكية ” تعيد انتاج اغنية تمجد الطاغية صدام .. ولكن هذه المرة بتحريض الكاظمي والفريق الساعدي على مواجهة الحشد الشعبي

على طريقة تمجيد الطاغية صدام ٫٬ ظهرت مجموعة من الشباب العراقيين وهي تؤدي أغنية “فوت بيها وعالزلم خليها” لتمجيد رئيس الحكومة الجديد، مصطفى الكاظمي والفريق الساعدي قائد قوات جهازمكافحة الارهاب، وحثهما على ضرب الحشد الشعبي والمقاومة .

وسارع المراقبون السياسيون لوصف هذه المحاولة الخبيثة التي البسوها ثوب الاناشيد ” لتمجيد ” عملية شابها خطآ كبير وكادت تؤدي الى اشعال فتنة اقتتال داخلي ٫ بانها غير بعيدة عن مشروع تموله مجموعة تعمل لمصلحة السفارة الامريكية والمخابرات المركزية الامريكية لترويج الدعاية السوداء ضد الحشد الشعبي والمقاومة الإسلامية في العراق .
وظالب المراقبون السياسيون رئيس الحكومة الكاطمي ورئيس جهاز مكافحة الارهاب الفربق عبد الوهاب الساعدي الى اصدار بيان ادانة وتنديد بهذا العمل الغنائي الفتنوي الدي يخدم المشروع الامريكي لاحداث الفتنة بين القوات المسلحة وهو هدف تسعى الى تحقيقه الولايات المتحدة والكيان الاسرائيلي والنطانان السعودي والاماراتي المعادين للحشد الشعبي ولجهاز مكافحة الارهاب لانهما هزما ارهاب داعش مع بقية القوات الامنية الشرطة الاتحادية وقوات الرد السريع وسلاح الطيران والاستخبارات وسلاح الجوي العراقي ،
ويبدو ان هذه المجموعة التي تقود أيضا جيشا ” من الذباب الالكتروني ضد الحشد الشعبي وضد المقاومة ٬ بدات تعمل الان باللجوء الى أناشيد العهد البائد التي كانت تمجد جرائم الطاغية صدام ٬ وذلك بهدف تنفيذ غطاء اعلامي لتبرير توريط رئيس الحكومة مصطُفى الكاظمي بعملية مماثلة لعملية اقتحام مقر الحشد الشعبي في منطقة البوعيثة في بغداد واعتقال عدد من ابطاله .
ويعود أصل هذه الاغنية التي اعيد انتاجها لشرعنة اقتحام مقرات الحشد الشعبي والتحريض لضرب المقاومة والاحزاب الشيعية ٫ إلى الأيام الأخيرة لحكم الطاغية صدام.

مجموعة ” صبيان السفارة الامريكية ” تعيد انتاج اغنية تمجد الطاغية صدام .. ولكن هذه المرة بتحريض الكاظمي والفريق الساعدي على مواجهة الحشد الشعبي

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الجنرال ماكنزي يكشف عن “دور خطير ” للكاظمي مؤكدا : انه يتفق بوجهات النظر مع الاميركان بان الحشد الشعبي يقوم بدور ميليشيات !!

قال الجنرال كينيث ف. ماكينزي جونيور، القائد العام للقيادة المركزية الأمريكية، أن السلطات العراقية ترحب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *