أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / السعودية / النظام السعودي يدعو مغنين وممثلين عراقيين لاحياء مهرجان بث قناة “MBC عراق” المثير للجدل

النظام السعودي يدعو مغنين وممثلين عراقيين لاحياء مهرجان بث قناة “MBC عراق” المثير للجدل

وسط رفض شعبي واسع في العراق لاطلاق النظام السعودي ” قناة ام بي سي العراق ” المخخصة للعراق ٫ غادر العشرات من المغنيين والممثلين العراقيين، الجمعة، العاصمة بغداد باتجاه الرياض بضيافة النظام السعودي، لحضور فعاليات مهرجان طنطورة، وافتتاح قناة “MBC عراق”.

وأظهرت صورة نشرت على الإنترنت ممثلين ومغنين عرقيين في طائرة متوجهين إلى السعودية، للمشاركة في مهرجان اطلاق قناة “MBC عراق”، يوم الأحد المقبل، بإقامة حفل لكاظم الساهر وإلهام المدفعي.
يذكر ان اعلان النظام السعودي اطلاق قناة “MBC عراق” اثار رجال الدين والعشائر والحشد الشعبي والمقاومة الاسلامية ٫ الذين وصفوا هذا العمل الاعلامي بانه ” مشروع لتصدير الاعلام المضلل للعراق ومحاولة النيل من المنظومة الاخلاقية والدينية في العراق ٫ لما له للام بي سي من دور كبير في ترويج ثقافة التحلل والفساد تمرد الابناء وترويج الخيانة الزوجية في برامجها الت تبثها في سلسة قنوات الام بي سي وخاصة الام بي سي 4 لتي تترجم البرامج والمسلسلات الامريكية والغربية وغيرها التي تروج للفساد والخيانة الزوجية واقامة العلاقات غير المشروعة بين الشباب .
وقال الاعلامي والسياس يالعراقي ازهر الخفاجي : ان اطلاق قناة “MBC عراق” جاد بمقترح من الامريكيين بعدما فشل قناة ” الحرة عراق ” من كسب ثقة المواطن العراقي بعد افتضاح دورها ضد الحشد الشعبي والترويج للالحاد ومنظمات المجتمع المدني المدعومة من السفارة الامريكية .
واضاف الخفاجي في تصريح صحفي : ” ان النظام السعودي راى ان اللجوء للحرب الناعمة قد يكون اقدر على تمرير مشاريعه في العراق لضرب العملية السياسية واثارة الفتنة الطائفية ٫ بعدما فشل مشروعها في دعم تنظيم داعش الارهابي بالمال والرجال والفتاوى التكفيرية ٫ خاصة وان الرياض استجابت لطلب الادارة الامريكية باعادة افتتاح سفارتها في بغداد في كانون الاول عام 2015 بعد اكثر من 25 عاما من القطيعة الدبلوماسية ٫ والعمل للتغلغل في مختلف المرافق وتخصيص ميزانية كبيرة لشراء ذمم اعلاميين وفنانيين ومحاولة التاثير على العملية السياسية في العراق في الوسط السني والشيعي علي السواء “. يذكر ان وسائل الاعلام السعودية مازالت تصف الحشد الشعبي بالميليشيات بالزغم من انه امسى جرءا من القوات العراقية ، كما ان الاعلام السعودي يروج ويسوق لشخصيات شيعية مشيوهة باعتبارها مراجع دين ومن بينهم المدعو السيد الصرخي المتواري عن الانظار هاربا من وجه العدالة ٫ والذي اجرت مع صحيفة الشرق الاوسط االممولة من المخابرات السعودية عدة مقابلات واطلقت عليه وصف ” المرجع الديني العراقي ” !! فيما هو متورط بتشكيل ميليشيات حاولت اثارة الفتنة في مدينة كربلاء المقدسة في تموز- يوليو عام 2014 ولكن القوات الامنية اقتحمت مقره في منطقة سيف سعد احد احياء كربلاء المقدسة وضبطت اسلحة واعلام لداعش ومنذ لك الوقت توارى الصرخي عن الانظار وسط توقعات بوجوده في اقليم كردستان او في الامارات .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الرياض تبدأ خطوة جديدة في خطوات التطبيع العلني الخياني مع الكيان الصهيوني

في اشارة ضمنية الى دخول السعودية مراحل التطبيع مع تل ابيب خطوة خطوة ٬ ذكرت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *