أخبار عاجلة
الرئيسية / الارهاب الوهابي / زلماي السفير الامريكي السابق في العراق وافغانستان : السعوديون اعترفوا لي بدعمهم الارهاب في الشرق الاوسط

زلماي السفير الامريكي السابق في العراق وافغانستان : السعوديون اعترفوا لي بدعمهم الارهاب في الشرق الاوسط

ي مقالة صحافية، تحدث الدبلوماسي ورجل المخابرات الأميركي من اصول افغانية، زلماي خليل زاد، سفير أميركا الأسبق في أفغانستان (بعد 2001) والعراق (بعد 2003) عن اعترافات القيادة السعودية بدعم الارهاب في مصر وافغانستان والعراق وسوريا، وذلك خلال زيارة قام بها مؤخرا للرياض.

ويقول زلماي : ان السعوديين يعترفون ، بأن هذا الارهاب والتطرف صار يشكل تهديدًا للسعودية نفسها وللغرب ٫ ويضيف : ان مسؤولا سعوديا رفيع المستوى قال صراحة إن الوهابية تمنع تحديث البلاد وان الحداثة هو القوة الدافعة للسياسة السعودية الآن!
وينقل خليل زاد في مجلة بوليتيكو الأميركية عن مسؤول سعودي لم يسمه في مقالته هذه اعترافه بالدعم السعودي لمنظمات ارهابية متطرفة منذ أوائل ستينيات القرن الماضي لمواجهة الناصرية، ما أدى إلى حرب سعودية – مصرية في اليمن، ثم لمواجهة الخطر السوفياتي بالتعاون مع الولايات المتحدة في افغانستان في الثمانينيات، وهذا الدعم استُخدم لاحقًا ضد الشيعية (كالقاعدة ـ داعش ـ النصرة) بعد انتصار الثورة الاسلامية في إيران، وخاصة بعد سقوط حكم صدام حسين في العراق.

%e2%80%8f%d9%84%d9%82%d8%b7%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b4%d8%a7%d8%b4%d8%a9-%d9%a1%d9%a4%d9%a3%d9%a7-%d9%a1%d9%a2-%d9%a1%d9%a6-%d9%81%d9%8a-%d9%a6%e2%80%8e-%d9%a1%d9%a7%e2%80%8e-%d9%a0%d9%a6-%d9%85

يقول خليل زاد في مقالته إن ثمة صراعا في السعودية بين التحديث والوهابية.. ويتضمن البرنامج السعودي التخلص من كبار ونفوذ المؤسسة الدينية من خلال رسم حدود جديدة لقدرة الشرطة الدينية على اعتقال المعارضين، وتطهير الحكومة من المتطرفين وبذل جهود أكبر لمراقبة نفوذهم في الأجهزة الأمنية، وتعيين قادة دينيين جدد لمواجهة التطرف الاسلامي في المجالات الفقهية!
يسأل خليل زاد، ويجيب: “كما وصف لي السعوديون، يأتي هذا التعاطي الجديد مع ماضيهم في اطار جهود القيادة السعودية لبناء مستقبل جديد لبلدهم، بتنفيذ برنامج واسع من الاصلاحات الاقتصادية”.
ويقول خليل زاد في مقاله الذي يأتي ضمن حملة لتجميل وجه السعودية في الغرب بعد اكتشاف ارتباط الارهاب بنظامها القبلي ومؤسستها الدينية الوهابية، وهي حملة مدفوعة الثمن من قبل الرياض.. يقول خليل زاد:
ويضيف خليل زاد مبديا خوفه على مستقبل النظام السعودي الوهابي: ومع ما أنتجه التحديث من حال اللا يقين في المجال الاقتصادي عند المنتفعين من النظام الحالي، فربما يتسبب هذا الأمر باضطرابات سياسية.. والسؤال المطروح اليوم هو: هل أعد السعوديون للاصلاح إعدادًا كافيًا؟!

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

فصيل يدعى ” تشكيل الوارثين ” يعلن مسؤوليته عن تنفيذ الهجوم بخمس مسيرات علي قاعدة التنف الامريكية في سوريا

أعلن فصيل مسلح يطلق على نفسه اسم “تشكيل الوارثين” مسؤوليته عن هجوم الطائرات المسيرة الذي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *