أخبار عاجلة
الرئيسية / الارهاب الوهابي / وسائل اعلام تركية تتحدث عن وصول قوات ومقاتلات سعودية الى قاعدة انجرليك التركية بهدف العدوان على سوريا

وسائل اعلام تركية تتحدث عن وصول قوات ومقاتلات سعودية الى قاعدة انجرليك التركية بهدف العدوان على سوريا

اعلنت وسائل اعلام تركية قبل ظهر اليوم ، وصول قوات ومقاتلات سعودية إلى قاعدة انجرليك التركية، ما قد يوحي باحتمال تنفيذ تدخل بري في سوريا قريبا ، خاصة وان المتحدث باسم العدوان السعودي على اليمن العميد العسيري ، اعلن يوم امس على هامش مؤتمر ميونيخ ” ان لاجعة عن قرار ارسال قوات سعودية الى سوريا ” فيما كانت موسكو قد اعتبرت ارسل اية قوات تركية او سعودية الى سوريا بمثابة عدوان سيتم الرد عليه بقوة”.

ونقلت صحيفة “الاندبندنت” السبت 13 فبراير/شباط عن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قوله، “العربية السعودية أعلنت عزمها التصدي لتنظيم داعش”، مضيفا “نحن جاهزون لإرسال طائرات وجيش”.
وقال وزير الخارجية التركي، “نحن أكدنا في كل اجتماعات التحالف على ضرورة وضع استراتيجية واسعة وهادفة للحرب ضد التنظيم الإرهابي داعش”.
وأضاف الوزير “لو كانت لدينا مثل هذه الاستراتيجية لاستطاعت تركيا والعربية السعودية البدء بعملية برية” ،وتقع قاعدة انجرليك على مسافة 8 كيلومترات من مدينة أضنة التركية قريبا من الحدود السورية.
يذكر ان موسكو اعتبرت دخول قوات ت ركية او سعودية الى سوريا بمثابة عدوان وستقوم بالرد عليه .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

بوتين يجري مكالمة هاتفية مع القائم بأعمال الرئيس الإيراني محمد مخبر

أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في اتصال هاتفي أجراه مع محمد مخبر، القائم بأعمال رئيس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *