أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / بيان لمكتب المرجع السيد السيستاني ينفي تاييده لاية جهة سياسية اومرشحين في الانتخابات مشددا على المشاركة الفعالة

بيان لمكتب المرجع السيد السيستاني ينفي تاييده لاية جهة سياسية اومرشحين في الانتخابات مشددا على المشاركة الفعالة

دعا المرجع الديني الأعلى السيد علي السيستاني، الشعب العراقي الى المشاركة الواسعة في الانتخابات البرلمانية المقبلة، مشددا على ضرورة حسن اختيار الناخب لمرشح كي لايندم لاحقا، وجدد التاكيد على عدم دعمه لاية قائمة او مرشح للانتخابات.

وقال مكتب السيستاني في رد على سؤال لمواطنين حول الموقف الحيادي للمرجعية من الجهات المشاركة في الانتخابات والمحاولات من جهات سياسية للزج باسم سماحة المرجع واستغلال موقعه الروحي لدى ابناء الشعب العراقي في معركتها الانتخابية ، إن “سماحة السيد علي السيستاني (دام ظله) يحث على المشاركة في الانتخابات واختيار الصالح الكفؤ، وهو لايدعم اية قائمة او مرشح بالخصوص”.
وأضاف مكتب السيستاني “المرجع الأعلى لا يدعم أيا من المشاركين في الانتخابات البرلمانية المقبلة”، مبينا انه “ليس معنى ان يقف السيد على مسافة واحدة بين الجميع هو انه لا يساوي بين الصالح والطالح اي ما بين من بذل ما يستطيع في خدمة الناس ومكافحة الفساد وبين من لم يعمل الا لمصلحة نفسه”.
وذكر السيد السيستاني ان “المرجع الاعلى جعل اختيار المرشح من قبل الناخب نفسه فليحسن لكي لا يندم لاحقا”.
وأقر مجلس النواب بالأغلبية، مشروع قانون الانتخابات في (الرابع من تشرين الثاني 2013)، التي ستجرى في (الثلاثين من نيسان 2014 المقبل)، وسط اعتراض النواب الايزيديون على الإبقاء على حصتهم من نظام الكوتا المتمثلة بمقعد واحد فقط.
وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات قد اعلنت، في (28 شباط 2014)، أن المرجع الديني السيد علي السيستاني شدد على “إجراء الانتخابات في موعدها المحدد واظهار مرونة في إجراءات المفوضية لضمان مشاركة اكبر عدد من المواطنين”، وفيما بينت أنه دعا إلى منح “بعض الإجراءات الخاصة لضمان تصويت أهالي الانبار” في الانتخابات، أكدت أنها “ستباشر يوم غد بتوزيع البطاقة الالكترونية في الانبار.
وكانت المفوضية العليا للانتخابات قد اعلنت في (12 كانون الثاني 2014 )، طباعة أكثر من 21 مليون بطاقة إلكترونية ستستخدم في الانتخابات وتوزع تباعا على المحافظات .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

وفاة الاسير الفلسطيني ” سعدي الغربلي ” اقدم اسير ” في سجون الاحتلال بسبب جريمة الإهمال الطبي له

حمل نادي الأسير الفلسطيني السلطات الإسرائيلية مسؤولية وفاة الأسير سعدي الغرابلي من غزة، المعتقل منذ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *