أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / وزير الخارجية ظريف : سنحمل الرئيس اوباما والحكومة الامريكية مسؤولية احترامهم للاتفاق النهائي بشان الملف النووي

وزير الخارجية ظريف : سنحمل الرئيس اوباما والحكومة الامريكية مسؤولية احترامهم للاتفاق النهائي بشان الملف النووي

حذر وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف من ان ايران “ستحمل الرئيس والحكومة الاميركيين مسؤولية” احترام الولايات المتحدة لاتفاق نهائي حول النووي بغض النظر عن الحق الذي حصل عليه الكونغرس لمراقبته.

وقال ظريف للصحافيين في لشبونة “ان الحكومة الاميركية ملزمة تطبيق الاتفاقات الدولية التي تبرمها”، مضيفا “سنحمل اميركا حكومة ورئيسا مسؤولية” تطبيق المعاهدات الموقعة.
واوضح الوزير ان بلاده ستدرس اقتراح قانون مجلس الشيوخ “لمعرفة ما اذا سيؤثر على قدرة الرئيس” باراك اوباما “على الوفاء بتعهداته”.
وتبنت لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الاميركي الثلاثاء مشروع قانون يمنح الكونغرس حق مراقبة الاتفاق النهائي حول النووي في حال التوصل اليه. والبيت الابيض الذي كان مترددا في البداية قدم دعمه لهذا النص.
وبشأن قرار روسيا تسليم طهران صواريخ ارض-جو “فلن يؤثر على المفاوضات” حول النووي كما قال ظريف ردا على اسئلة صحافيين في ختام لقاء مع نظيره البرتغالي روي ماشيتي.
وقال “اتخذت موسكو القرار الصائب ابرمنا عقدا مع روسيا وهو شرعي تماما” ، وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اعلن الاثنين رفع الحظر عن تسليم ايران صواريخ اس-300.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

فصيل يدعى ” تشكيل الوارثين ” يعلن مسؤوليته عن تنفيذ الهجوم بخمس مسيرات علي قاعدة التنف الامريكية في سوريا

أعلن فصيل مسلح يطلق على نفسه اسم “تشكيل الوارثين” مسؤوليته عن هجوم الطائرات المسيرة الذي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *