أخبار عاجلة
الرئيسية / الولايات المتحدة / ادارة ترامب / حركات المقاومة الفلسطينية تدين العملية الارهابية في الاهواز : امريكا والموساد و” دول خليجية عميلة” متورطة في العملية

حركات المقاومة الفلسطينية تدين العملية الارهابية في الاهواز : امريكا والموساد و” دول خليجية عميلة” متورطة في العملية

أدانت فصائل المقاومة الفلسطينية في غزة ٫ الاعتداء الارهابي الذي نفذته عناصر ارهابية في مدينة الاهواز يوم امس السبت والذي ادى الى سقوط ٣٠ شهيدا ونحو 60 جريحا٫ واعلنت فصائل المقاومة في بيانات منفصلة عن تضامنها مع الشعب الايراني ٬واعتبرت العملية جزء من مخطط امريكا والموساد الصهيوني وجهات عربية خليجية عميلة لها لزعزعة الامن في ايران ومعاقبتها بسبب مواقفها الثابتة ضد الكيان الاسرائيلي ونصرة القضية الفلسطينية.

واعتبرت حركة فتح الانتفاضة أن عبارات التنديد والادانة والاستنكار لن تكفي في التعبير عن الجريمة البشعة الجبانة التي استهدفت العرض العسكري الإيراني في مدينة اهواز والمدنيين الذين كانوا يتابعونه .
وأكدت الحركة : أن الجريمة استهدفت اليوم دولة وجيشا وحرسا ثوريا، جسدوا في مسيرتهم منذ انتصار الثورة الاسلامية الايرانية عمق الالتزام بقضية فلسطين، ودعم صمود الشعب الفلسطيني، ومساندة المقاومة الفلسطينية، والوقوف في وجه قوى الاستكبار العالمي المعادية للشعوب ولكل قوى التحرر والحرية في العالم.

امريكا والموساد وجهات عربية خليجية وراء الاعتداء الاجرامي

ورأت ” حركة فتح الانتفاضة ” : أن الجهات التي تقف وراء هذه الجريمة الإرهابية الجبانة وهي امريكا والموساد الصهيوني وجهات عربية خليجية عميلة ومتواطئة هي التي تقف وراء الإرهاب في سورية، ووراء جريمة العصر في اليمن، ووراء مخططات التآمر على قضية فلسطين، وهي لم تخف عدائها واستهدافها لإيران الثورة.
وأعربت ” فتح الانتفاضة ” عن ثقتها بأن هذه الجرائم لن تفت في عضد الجمهورية الاسلامية ولن تثنيها عن مواقفها ولا عن دورها في مقاومة الإرهاب ومناهضة المشاريع الأمريكية الاستعمارية.

حركة الجهاد الاسلامي :الاعتداء الارهابي بسبب المواقف الثابته في رفض الكيان الاسرائيلي

ووصفت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين ٬ الاعتداء ٫ بالاجرامي متقدمة في بيان لها بأحر التعازي والمواساة للجمهورية الاسلامية قيادة وحكومة وشعبا، متمنيةً الشفاء العاجل لجميع الجرحى والمصابين.
وأكدت الحركة أن ‘هذه الاعمال الإرهابية هي محاولة للعبث بأمن واستقرار الجمهورية الاسلامية بهدف معاقبتها علي مواقفها الثابتة الرافضة للكيان الصهيوني ومجابهة الهيمنة الامريكية علي المنطقة’.
كما أدانت حركة المقاومة الإسلامية ‘حماس’ جريمة الاعتداء الارهابي في مدينة الاهواز ٫ وقالت في بيان لها : اننا إذ نتقدم بخالص التعازي والمواساة للقيادة الإيرانية وللشعب الإيراني ولأهالي الضحايا ولذويهم، لنتمنى الشفاء العاجل للمصابين والجرحى، وأن تنعم إيران وسائر بلاد العرب والمسلمين بالأمن والاستقرار والأمان.

حركة ” حصن ” : اياد التكفير والاجرام وراء الاعتداء الارهابي في الاهواز

من جهتها ٫ تقدمت حركة الصابرين نصراً لفلسطين ‘حِصْن’ بأحر التعازي والاجلال من الجمهورية الإسلامية في إيران قيادة وجيشاً وشعباً وحرساً ثورياً في مصابهم الجلل باستشهاد أكثر من عشرين من خيرة أبناء الحرس وقوات الأمن والمدنيين وإصابة العشرات في هجوم ارهابي بشع تقف وراءه أيادي التكفير والاجرام في المنطقة بعدما هددت ولوحت مراراً باستهداف إيران من الداخل لتثنيها عن الاستمرار في مواقف الجمهورية المساندة لكل المستضعفين في الأرض.
وأكدت في بيانها أن هذا الهجوم الذي يترافق مع التحريض الأمريكي والصهيوني ضد إيران والتهديد بشن حرب عليها علة جميع الصعد، يضعه في خانة واحدة من وجهة نظرنا.
وأضاف البيان :’عزاؤنا الكبير لشعبنا المسلم الشقيق الذي أصابته هذه الفاجعة في أيام نستذكر فيها جميعاً مصاباً جللاً هو استشهاد سبط النبي وأهل بيته عليهم السلام جميعاً’.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مؤرخ يهودي بريطاني : إسرائيل لن تجنح للسلام وعلى بريطانيا الاعتراف بفلسطين وهي التي خلقت هذا الصراع بوعد بلفور عام 1917

شدد الأكاديمي والمؤرخ اليهودي البريطاني، آفي شليم، على أنه ما دامت إسرائيل تقول إنها لن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *