أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / السعودية / قائد حرس الثورة الاسلامية يتفقد مجلس الشورى الاسلامي والعملية الارهابية اسفرت عن استشهاد 12 مواطنا

قائد حرس الثورة الاسلامية يتفقد مجلس الشورى الاسلامي والعملية الارهابية اسفرت عن استشهاد 12 مواطنا

فيما تبنى تنظيم داعش الوهابي العمليتين الارهابيتين في طهران ٫ تفقد قائد حرس الثورة الاسلامية اللواء جعفري ٫ مقر مجلس الشورى الاسلامي قبل ظهر اليوم للوقوف على تفاصيل حادثة الاعتداء الارهابي الذي تعرض له المجلس صباح اليوم .
وقال جعفري، لدى وصوله الى مبنى المجلس، ان الاوضاع تحت السيطرة ويستطيع الجميع الخروج والدخول الى المجلس ٫ موكدا ان الاجهزة الامنية ستلاحق الارهابيين وتلاحق من يقف وراءهم ويقدم الدعم لهم .
على صعيد متصل نقلت وكالة ايرنا عن المستشار الأمني لوزارة الداخلية حسين ذوالفقاري قوله ٫ أن المهاجمين استطاعوا أن يدخلوا الى مجلس الشورى الاسلامي متنكرين بزي نسائي. وذكرت مصادر اعلامية ايرانية ان العملية الارهابية التي استهدفت مجلس الشوري الاسلامي استفرت عن  استشهاد 12 شخصا.

 

 

جثة احد الارهابيين في مبنى مجلس الشوري الاسلامي
وأضاف: “القوى الأمنية مستنفرة في كل أنحاء البلاد، ودخلت القوات الخاصة بالتعاون مع حرس الثورة الاسلامية الى مبنى مجلس الشورى حيث تسيطر على المنطقة التي يتواجد فيها من تبقى من المجموعة الارهابية ” ٫ مشددا علي أن الارهابيين الاربعة تمت محاصرتهم والقضاء عليهم.

الشرطة تقتل انتحاريا حاول دخول مرقد الامام الخميني جنوب طهران

من جانب اخر ٫ اعلنت قوات الشرطة المتواجدة في مرقد الامام الخميني جنوب طهران٫ انها استطاعت قتل اثنين من المهاجمين كانا يعتزمان الدخول الى حرم الامام ومخفر الشرطة.
وقد فجّر أحد الارهابيين نفسه بعد أن أصابته قوات الشرطة بالرصاص ٫ولم يسفر هذا الانفجار عن إصابة أحد من المواطنين، بينما عمد الارهابي الآخر الى إطلاق النار على المواطنين قبل أن تعاجله قوات الشرطة بطلقة اصابته في رأسه قبل أن يستطيع تفجير نفسه، بينما استطاعت أن تبطل مفعول المواد المتفجرة التي كان يحملها.
وقد أدت العملية الارهابية هذه الى جرح أحد عناصر الشرطة بجروح بسيطة، بينما تعمل قوات الشرطة وقوات حرس الثورة الاسلامية على إعادة الأمان والحركة الطبيعية للمنطقة.

اول هجوم ارهابي منذ 36 عاما تشهده طهران 

والجدير بالذكر ان هذين الهجومين الارهابيين هما الاول من نوعهما منذ 36 عاما ٫ حيث شهد عام 1981 عدة أحداث دامية وقع أولها في 22 يونيو/حزيران بانفجار قنبلة في محطة للقطارات في طهران ما تسبب باستشهاد 7 أشخاص وإصابة ما يزيد عن 50 آخرين وتبنت منظمة خلق الارهابية العملية . والتفجير الثاني، كان محاولة اغتيال تعرض لها في 27 يونيو/حزيران اية الله السيد علي خامنئي، الذي أصبح فيما بعد مرشدا أعلى للثورة الإيرانية بعد وفاة الامام الخميني ٫ حيث حدث الانفجار أثناء إلقاء اية الله خامنئي خطبة في مسجد أبي ذر الواقع جنوب طهران، حيث انفجرت قنبلة زرعت داخل جهاز تسجيل وُضع على المنصة الخشبية التي كان يلقي حديثه من ورائها، ما تسبب في إصابة اية الله خامنئي بجروح خطيرة كان أبلغها إصابة يده اليمنى بالشلل التام ٫ وسارعت منظمة خلق الارهابية في وقته بتبني العملية الفاشلة.
أما الهجوم الأكثر خطورة ودموية، فقد حدث في 28 يونيو/حزيران من نفس العام، بوقوع انفجار عنيف في مقر الحزب الجمهوري الإسلامي أثناء اجتماع لقادته ٫ واستشهد في التفجير الارهابي 73 مسؤولا إيرانيا ٫ من بينهم قاضي القضاة اية الله محمد بهشتي الذي كان يوصف بالرجل الثاني بعد الامام الخميني، إضافة إلى أربعة وزراء: الصحة والنقل والاتصالات والطاقة.

هل الهجومان الارهابيان تنفيذا لتهديدات ولي ولي العهد محمد بن سلمان لنقل الحرب داخل ايران

يذكر ان ولي ولي العهد السعودي كان قد اعلن انه سيعمل على نقل الحرب الى داخل ايران ٫ في اشارة الى دعم المجموعات الارهابية لتنفيذ تفجيرات واغتيالات لزعزعة الاستقرار في ايران ٫ وتمتلك السعودية علاقات وثيقة مع منظمة خلق الارهابية التي تتخذ من باريس مقرا لها ولها صلات قوية مع السعودية واسرائيل وتحظى بدعم كبير منهما . هذا وتبنى تنظيم داعش الوهابيالعمليتين الارهابيتين .

الوسوم [تستخدم قبل اسماء الوسوم.] مسلحون يهاجمون مجلس الشوري الاسلامي مسلحون يهاجمون مرقد الامام الخميني منظمة خلق الارهابية

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

أبو عبيدة يتوعد بالمزيد من كمائن الموت بعد قتل 8من جنود الاحتلال وتفجير حقل الغام بقوة اخرى

قال أبو عبيدة الناطق باسم كتائب القسام -الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- إن العملية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *