أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الرئيس اللبناني عون يعلن قبول استقالة حكومة حسان دياب ويكلفه بتصريف الاعمال حتى تشكيل الحكومة الجديدة

الرئيس اللبناني عون يعلن قبول استقالة حكومة حسان دياب ويكلفه بتصريف الاعمال حتى تشكيل الحكومة الجديدة

اعلن الرئيس اللبناني ميشال عون قبول استقالة حكومة حسان دياب وطلب من الوزراء الاستمرار بتصريف الأعمال ريثما تشكل الحكومة الجديدة.

وجاءت استقالة حسان دياب بعد أقل من ستة أشهر على إعلان تشكيلها، في ظل ضغوط اقتصادية وسياسية كبيرة فاقمها انفجار مرفأ بيروت الكارثي قبل أسبوع،
وقال رئيس الحكومة المستقيلة، حسان دياب، ان ” هذه الكارثة التي اصابت اللبنانيين في الصميم والتي حصلت نتيجة فساد مزمن في السياسة والادارة والدولة . لذلك اعلن اليوم استقالة هذه الحكومة الله يحمي لبنان ، الله يحمي لبنان ، الله يحمي لبنان”.
الوزراء طالبوا في الاسراع بتشكيل الحكومة الجديدة بعد اعلان استقالة حكومة دياب، مؤكدين بان الاستقالة ليست تهربا من تحمل المسؤوليات، فيما توقعت مصادر لبنانية ان يتم تكليف السفير نواف سلام بتشكيل الحكومة الجديدة.
الاستقالة هذه تاتي بعد تصريح لدياب اكد فيها بانه بصدد ان يطرح على مجلس الوزراء إجراء انتخابات نيابية مبكرة، مشددا على أنه لا يمكن أن يخرج لبنان من أزمته البنيوية إلا بإجراء انتخابات نيابية مبكرة لإنتاج طبقة سياسية جديدة.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

ولي عهد نظام ال خليفة سلمان بن حمد يجري اتصالا مباشرا مع نتنياهو لبحث وسائل التنسيق والتعاون مع الكيان الصهيوني

في سلسلة الخطوات الخيانية لنظام ال خليفة في التنسيق والتعاون مع الكيان الاسرائيلي بعد توقيع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *