أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / حركة امل تكذب تقارير تحدث عن احتطاف وتعذيب لبنانيين .. ومتظاهرون يعتذرون لحزب الله ولامينه العام

حركة امل تكذب تقارير تحدث عن احتطاف وتعذيب لبنانيين .. ومتظاهرون يعتذرون لحزب الله ولامينه العام

كذبت حركة “أمل” اللبنانية، في بيان لها ، تقارير عن تورط عناصرها في حوادث اختطاف وتعذيب مواطنين لبنانيين بعد موجة اتهاات لها انتشرت في مواقع التواصل الاجتماعي ضمن حملة مكثفة تستهدفها وحزب الله تزامنا مع التظاهرات التي تشهدها لبنان والتي بدات تخف حدتها وتاثيرها يوما بعد بوم.

وقالت الحركة التي يتزعمها رئيس البرلمان اللبناني، نبيه بري، إنها تنفي “أي علاقة لها أو لأي من عناصرها بما يتم تداوله على شبكات التواصل الاجتماعي وبعض وسائل الإعلام، من فيديوهات مصورة لمواطنين تعرضوا للخطف والتعذيب تحت حجة الإساءة للرموز السياسية والدينية”.
وتابع البيان قائلا إن الحركة “بقدر ما تدين الإساءة للرموز والقيادات على مختلف مستوياتها، هي أيضا تدين مثل هذه الممارسات الشاذة التي لا تنسجم مع القيم الرسالية التي تؤمن بها الحركة ومجاهدوها، وفي مقدمتها حرية التعبير عن الرأي والانفتاح على الآخر”.
ودعت “أمل” السلطات القضائية اللبنانية إلى “التحرك العاجل لملاحقة المرتكبين والمفبركين لمثل هذه الأفعال المدانة”، كما دعت “كل وسائل الإعلام، المحلية منها والعربية، إلى توخي الدقة قبل نشر مثل هكذا أخبار”.
ومنذ انطلاق الحراك الاحتجاجي في لبنان، قبل أكثر من أسبوعين، ظهرت على شبكات التواصل الاجتماعي تسجيلات يقدم فيها أشخاص اعتذاراتهم بسبب إساءتهم لبعض الشخصيات السياسية والدينية، وبخاصة زعيم “حزب الله”، حسن نصر الله، ورئيس البرلمان، نبيه بري وسعت جهات لبنانية يعتقد انها من القوات اللبنانية التي يتزعمها جعجع الى بث الاشاعات بان هؤلاء تعرضوا للاختطاف واجبروا على الاعتذار ٫ ورد احدهم على اشاعات القوات اللبنانية ٫ بانه كذب فاضح ونحن كنا ضحية نشروع مؤامرة يستهدف احداث الفتنة في البلاد لتمرير مصالح زعامات محلية رهنت قرارها للسفارات في اشارة الى السفارة الامريكية والاماراتية والسعودية التي مولت محاولات حرف التظاهرات عن اتجاهها الشعبي وتوجيهه ضد امين عام حزب الله وضد الحزب وضد حركة امل.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

وفاة الدبلوماسي العراقي المخضرم عدنان الباجه جي

توفي االأحد وزير الخارجية الأسبق، عدنان الباجه جي، في العاصمة الإمارتية أبو ظبي، حيث عمل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *