أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / وفاة المرجع الديني الكبير اية الله العظمى الشيخ لطف الله صافي كلبيكاني بعد عمر طويل قضاه في خدمة الدين والمسلمين

وفاة المرجع الديني الكبير اية الله العظمى الشيخ لطف الله صافي كلبيكاني بعد عمر طويل قضاه في خدمة الدين والمسلمين

اعلن في مدينة قم المقدسة وفاة المرجع الديني الكبير آية الله العظمى الشيخ لطف الله صافي كلبایكاني بعد منتصف ليل الاثنين عن عمر يناهز 103 اعوام قضاها في خدمة العقيدة الاسلامية و للمرجع الفقيدر الكبير اكثر من 80 مؤلفا حصل بعضها على جائزة كتاب العام للولاية وكتاب العام للمهدوية، ومن ضمن مؤلفاته “اوقات الصلوات” و”بيان الاصول” .،

وقد توفي المرجع الديني آية الله العظمى لطف الله صافي كلبایكاني اثر نوبة قلبية المّت به منتصف ليلة امس بعد فترة من المرض
وكان المرجع الفقيد من التلامذة البارزين لآيات الله العظام بروجردي و الخنساري وتتلمذ لفترة من الوقت على يد آية الله العظمى السيد محمد كاظم شيرازي وآية الله محمد علي كاظمي في النجف الاشرف.
ومارس المرجع الديني الفقيد آية الله كلبايكاني التدريس والبحث والتاليف فترة طويلة في الحوزة العلمية في مدينة قم وله العديد من المؤلفات في مجالات الفقه والاصول والحديث. وكان لفترة من الوقت عضوا في مجلس خبراء القيادة وعضوا في مجلس صيانة الدستور وامينه بقرار من الامام الخميني (رض).
وكان الفقيد من التلامذة البارزين لآية الله بروجردي وعضو مجلس استفتائه وألّف بتوصية منه كتاب “منتخب الاثر” حول الامام الثاني عشر من ائمة اهل البيت عليهم السلام (عجل الله تعالى فرجه الشريف).
وكان الفقيد المرجع الديني الكبير مجاهدا لا يفتر في فضح نظام ال سعود الوهابي التكفيري وكان مدافعا عن الشعب العراقي داعيا الى محاربة داعش الوهابي التكفيري وبارك الحشد الشعبي ودافع عنه.
كما دافع عن شعب افغانستان ضد الاحتلال الامريكي وجرائمه وادان جرائم طالبان والقاعدة وداعش بحق الاقلية الشيعية في افغانستان. ودافع عن الشعب السوري والمراقد المقدسة فيها وشجع على التطوع للانخراط في قوات المدافعين عن حرم السيدة زينب عليها السلام
كما ساند شعب اليمن وادان وبشكل دائم جرائم العدوان السعودي الامريكي الاماراتي على اليمن داعيا الى نصرة الشعب اليمني
اما بالنسبة لقضية فلسطين فكانت شغله الشاغل في الدفاع عنها وعن الشعب الفلسطيني وعن المقدسات في فلسطين وعلى راسها المسجد الاقصى المبارك.

وكان الفقيد المرجع الكبير الشيخ لطف الله صافي كلبيكاني رحمه الله من المطالبين با،نقاذ شعب البحرين من حكم وطغيان اسرة ال خليفة وادان عمليات التطبيع الخيانية التي اقترفتها انظمة عربية ومنه الامارات والبحرين والسعودية داعيا الى تحرير. القدس وفلسطين ٫ كما كان الفقيد رحمه الله يتابع مظلومية ابناء القطيف والاحساء ومعاناتهم من جور نظام ال سعود واصدر بيانات الادانة والتنديد بجرائم النظام وخاصة بعد جريمة النظام في اعدام الداعية المجاهد اية الله الشيخ نمر النمر داعيا الى اسقاط نظام ال سعود وانقاذ المستضعفين في الجزيرة العربية من الشيعة وغيرهم من المسلمين..
هذا وكان الفقيد المرجع الشيخ لطف الله صافي كلبيكاني من المدافعين عن شعائر الله موصيا بإقامة مجالس العزاء الحسيني وحضورها وبخاصة زيارة أربعين شهادة الامام الحسين عليه السلام وكان غزيز الدمعة في خشية الله والبكاء على مصائب اهل بيت النبي الاكرم صلوات الله عليهم اجمعين ..
حشر الله الفقيد المرجع الكبير في واسع جناته وانا للهً وانا اليه راجعون

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مدير مكتب الرئيس الإيراني یشرح تفاصیل حادثة سقوط مروحیة الشهيد الرئيس ابراهيم رئيسي ورفاقه

قدّم رئيس مكتب رئيس الجمهورية الاسلامية الإيرانية “غلام حسین إسماعیلي”، شرحًا مفصلًا حول حادث تحطم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *