أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / افغانستان / نجاة مرشح الرئاسة الافغاني عبد الله عبد الله من تفجير مزدوج احدهما انتحاري في كابل

نجاة مرشح الرئاسة الافغاني عبد الله عبد الله من تفجير مزدوج احدهما انتحاري في كابل

نفذت حركة طالبان تفجيرا مزدوجا ، الاول بسيارة يقودهاانتحاري ةالاخر بعبوة ناسفة ،استهدفا مرشح الرئاسةالأفغانية، عبدالله عبدالله، قرب فندق في العاصمة، كابول، دون ان يتحقق هدف طالبان بقتله .

ونجا المرشح الرئاسي الأفغاني عبدالله عبدالله من محاولة الاغتيال هذه، عندما انفجرت قنبلتان أمام فندق بغرب كابول كان يعقد فيه مؤتمرا مما أدى الى مقتل ستة أشخاص.
وقال المتحدث باسم الشرطة حشمت ستانيكزاي ان الانفجارين اللذين وقعا في منتصف النهار -وأحدهما تفجير انتحاري- ألحقا أضرارا باحدى السيارات في موكب عبدالله.وأحد القتلى حارس شخصي له وأصيب 22 شخصا آخرين.
وأظهرت لقطات عرضها التلفزيون البقايا المتفحمة للسيارة بالاضافة الى واجهات محال تجارية محطمة في منطقة مكتظة بالسكان في غرب العاصمة الأفغانية كابول.
وقال عبدالله في مؤتمر جماهيري آخر بعد ذلك بقليل «بينما كنت أهم بمغادرة اجتماع حزب الوحدة الاسلامية أصاب انفجار شحنة ناسفة على الطريق احدى سيارات موكبي وألحق أضرارا بها».
ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الهجوم على موكب عبدالله الذي يتقدم السباق في الجولة الثانية لانتخابات الرئاسة التي ينافسه فيها وزير المالية السابق أشرف عبد الغني.لكن طالبان هددت بتعطيل الانتخابات ولم يتسن الاتصال هاتفيا بالحركة.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

اجتماع بين ضباط أمريكيين ونظرائهم الأتراك شمالي حلب لتوحيد المليشيات التابعة لهم

كشفت وسائل إعلام سورية، الخميس، تفاصيل جديدة عن دخول رتل عسكري أمريكي إلى مدينة إعزاز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *