أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / اعترافات 4 من الارهابيين الذين هاجموا مجمع كروكس في ضواحي موسكو

اعترافات 4 من الارهابيين الذين هاجموا مجمع كروكس في ضواحي موسكو

اعترف 4 إرهابيين السبت بتنفيذهم هجوم كروكوس الإرهابي بضواحي موسكو يوم الجمعة الماضي وأنه تم تجنيدهم من قبل جهات خارجية للقيام بالعملية الدموية.

واعترف أحد منفذي الهجوم بأن السيارة من نوع “رينو” جاءت من طرف وسيط على أن يعمل كسائق أجرة وبعد ذلك تمت دعوته لتنفيذ هجوم إرهابي مقابل المال، فوافق.
وقال أحد الإرهابيين الذي عرف نفسه باسم فريدون شمس الدين إنه وصل من تركيا في 4 مارس الحالي، وتم تجنيده عبر “تلغرام” قبل شهر تقريبا، موضحا أنه كان يستمع إلى محاضرات أحد الدعاة، فاتصل به شخص قال إنه مساعد للداعية، وعرض عليه مبلغ 500 ألف روبل (نحو 5 آلاف دولار) مقبل تنفيذ عملية قتل عشوائي، وكانت مهمته ببساطة قتل “أيا كان من الموجودين في المكان الذي حددوه”.

واعترف المنفذ الرابع للهجوم، الذي عرف عن نفسه على أنه محمد صبير فايزوف، بتسلمه وثائق الإقامة في روسيا في المطار مباشرة من أشخاص لا يعرفهم.
والقاسم المشترك بين الإرهابيين الأربعة أنهم مواطنون أجانب ولا يجيدون اللغة الروسية ما اضطر جهات التحقيق للاستعانة بمترجم للتفاهم معهم، وأنه تم تجنيدهم من خلال تطبيق “تلغرام” عبر جهات مختصة.
وكشفت التحقيقات المستمرة حول الهجوم، أن ضباط الأمن عثروا على هاتف أحد منفذيه، فيما تم التأكيد على إشعال النار عمدا في مخارج الطوارئ لمنع المدنيين من الخروج إلى المركز.
واقتحم عدد من المسلحين مركز “كروكوس” في ضواحي موسكو، مساء يوم أمس الجمعة، وأطلقوا النار على الجمهور في القاعة من مسافة قريبة وألقوا قنابل حارقة، ما تسبب في اندلاع حريق ضخم في المبنى ومقتل وإصابة عدد كبير من المواطنين.
وقالت هيئة الأمن الفيدرالية الروسية إن مديرها ألكسندر بورتنيكوف أبلغ الرئيس فلاديمير بوتين باعتقال 11 شخصا، بينهم 4 إرهابيين شاركوا بشكل مباشر في الهجوم الإرهابي.
وكشفت لجنة التحقيق الروسية حصيلة جديدة لضحايا الهجوم حيث بلغت 133 قتيلا، مشيرة إلى أن الحصيلة ليست نهائية ومرشحة للارتفاع مع خطورة حالات المصابين الذي وصل عددهم إلى 140.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

إستشهاد 3 من أبناء هنية وعدد من أحفاده بقصف إسرائيلي على غزة

اغتال جيش الاحتلال بالتنسيق مع الشاباك 3 من أبناء رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *