أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / موسكو تتهم واشنطن بنشر قيمها الشاذة في المجتمعات السليمة

موسكو تتهم واشنطن بنشر قيمها الشاذة في المجتمعات السليمة

اعتبرت السفارة الروسية لدى واشنطن، أن انتقادات المسؤولين الأمريكيين لقانون حظر المثلية الجنسية في روسيا، يعتبر تدخلا في شؤونها الداخلية، وعدم الاحترام لخيارات وتقاليد شعبها.
وأوضحت السفارة، أن انتقاد المسؤولين الأمريكيين لمشروع القانون الذي اعتمده مجلس الدوما الروسي، ويحظر بموجبه الترويج للعلاقات الجنسية الشاذة، واستغلال الأطفال جنسيا، ونشر المعلومات التي تثير الرغبة في تغيير الجنس، يعتبر انتهاكا لقيم ومبادئ الفطرة الإنسانية السليمة، عدا كونه تدخلا فاضحا في الشؤون الروسية الداخلية.
وطالبت السفارة الروسية واشنطن باحترام خيار الشعب الروسي، والالتزام بالمبادئ الأخلاقية والتقاليد الفطرية التي نشأت عليها الأمة ، والكف عن فرض القيم الدخيلة والأفكار الليبرالية المنحرفة، وعدم الخلط بينها وبين حقوق الإنسان.
وأكدت، أن روسيا ستستمر في الدفاع عن قيمها وتقاليدها الفطرية السليمة، ومنع الأفكار والقيم الغربية الدخيلة من التسرب إلى المجتمع والأسرة الروسية التي نشأت على الفطرة السليمة وستبقى عليها.
يذكر أن وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكين، حث أعضاء مجلس الدوما الروسي على سحب مسودة مشروع قانون حظر المثلية الجنسية، فرد عليه رئيس المجلس، فياتشيسلاف فولودين، بعرض المشروع للتصويت عليه.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

إيضاح من سلطة الطيران بشان هبوط طائرة ” فلاي بغداد ” اضطرارياً في مطار بغداد

اوضحت إدارة مطار بغداد الدولي، الجمعة، ما تناولته وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي عن حريق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *