أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / اية الله رئيسي في بغداد : داعش هزم على يد الشعبين العراقي والايراني وقرار التوحش الامريكي باغتيال سليماني والمهندس سببه انهما هزما الارهاب

اية الله رئيسي في بغداد : داعش هزم على يد الشعبين العراقي والايراني وقرار التوحش الامريكي باغتيال سليماني والمهندس سببه انهما هزما الارهاب

اكد اية الله رئيسي رئيس السلطة القضائية في ايران : ان مؤامرة إيجاد داعش كانت بتخطيط صهيوني وتسليح امريكي وتمويل سعودي وانتجوا ما يسمى باكذوبة ” الدولة الإسلامية ” حيث مارس هذا التنطيم الارهابي قتل النساء والاطفال وتدمير المدن لكنه هزم على يد الشعبين العراقي والإيراني وشعوب المنطقة الأخرى

واضاف اية الله رئيسي في كلمة له في مهرجان احياء الذكرى السنوية لانتصار الثورة الاسلاامية اقيم في مبنى السفارة الايرانية في بغداد : ان الامريكان وما يسمى بالتحالف الدولي لايستطيع إيجاد الاستقرار والامن في العراق بل أينما حلت القوات الامريكية كانت مزعزعة للامن والاستقرار ولكن أبناء الشعب العراقي وحضوره في الساحة هو الذي يحقق الامن والاستقرار في البلاد.
وتابع اية الله رئيسي : ان دماء الشهيد المهندس ودماء الشهيد سليماني اختلطا ليس فقط في طريق مطار بغداد بل في كل مكان في العراق وهذا الاختلاط هو صلة الترابط بين ايران والعراق وقوة تلاحمهما الابدي
وشدد اية الله رئيسي على ان المرجعية الدينية في العراق وبصيرة قائد الثورة الإسلامية اية الله خامنئي والحشد الشعبي وأبناء حزب الله بتضحياتهم جميعا ورجال الدين بحضورهم في الساحات وتقديم التضحيات تم هزيمة الإرهاب وتم كشف القناع عنه وجه التوحش الأمريكي٬ و
شخصية مثل أبو مهدي المهندس وسليماني قادا شباب الامة من أبناء الحشد الشعبي وغيرهم ليهزموا داعش ٫ لذا كان قرار التوحش الأمريكي باغتيالهما وسفك دمائهم الزكية لانهما هزما الارهاب وحققا النصر عليه.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

ميقاتي يصل بغداد ليطلب مزيدا من النفط العراقي والدعم لتامين جانب من احتياجات لبنان للوقود

بحث رئيس رئيس الوزراء اللبناني ميقاتي مع رئيس حكومة تصريف الاعمال الكاظمي في بغداد الاثنين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *