21 شهيدا واصابة العشرات في تفجير انتحاري استهدف سوقا شعبيا في المسيب .. وتفجير كربلاء اوقع جرحى فقط

استشهد 21 شخصا وأصيب العشرات، جراء تفجير انتحاري وقع قرب سوق في قضاء المسيب شمالي مدينة بابل وسط العراق ٫ سار تنظيم داعش الوهابي الى تبني العملية الارهابية.

ونقلت قناة الانوار الثانية التي تبث من بغداد ٫ عن مصدر محلي قوله: ” ان انتحاريا فجر نفسه، صباح اليوم، عند مدخل سوق المسيب الكبيرة في قضاء المسيب، شمالي بابل، ما أسفر عن سقوط شهداء وجرحى” ٫ هذا واعلنت قيادة عمليات بابل أن التفجير كان انتحاريا بحزام ناسف ونفت ان يكون التفجير ناجما عن عبوة ناسفة زرعت في قفص للدجلج في السوق .
وتبنى تنظيم “داعش” مسؤوليته عن التفجير.
وكانت محافظة كربلاء قد شهدت صباح اليوم أيضا تفجيرا انتحاريا داخل مرآب للسيارات وأسفر عن عدة إصابات.

التفجير الارهابي الذي استهدف سوقا شعبيا في المسيب والذي ادى الى استشهاد 21 شخصا وجرح العشرات

انتحاري وهابي فشل في الوصول لهدفه وحاصرته قوات الشرطة فقام بتفجير نفسه ما تسبب بوقوع جرحي فقط

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.