أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الكيان الاسرائيلي / الارهاب الصهيوني / الاحتلال يرتكب 3 مجازر خلال 24 ساعة في قطاع غزة: حصيلة الشهداء إلى 38.153

الاحتلال يرتكب 3 مجازر خلال 24 ساعة في قطاع غزة: حصيلة الشهداء إلى 38.153

يواصل الاحتلال الإسرائيلي اعتداءاته على قطاع غزة، لليوم الـ 275، مرتكباً مزيداً من المجازر بحق المدنيين، وسط فرضه حصاراً خانقاً على القطاع، ووضع معيشي غاية في الصعوبة.

و أعلنت وزارة الصحة في غزة، ارتكاب الاحتلال 3 مجازر خلال الساعات الـ 24 الماضية، وصل منها 55 شهيداً و123 مصاباً إلى المستشفيات.
كما ارتكب جيش الاحتلال جريمة مروعة بقصفه 3 أسرى مكبّلي الأيدي بصاروخ بعد دقائق فقط من الإفراج عنهم.
وارتفعت حصيلة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي إلى 38.153 شهيداً و87.828 مصاباً، فيما لا يزال آلاف الضحايا تحت الركام وفي الطرقات، حيث لا تستطيع طواقم الإسعاف والدفاع المدني الوصول إليهم.
يأتي ذلك في ظل تدهور الأوضاع في قطاع غزة، وسط العدوان المستمر، الذي أخرج غالبية المستشفيات عن الخدمة، فيما نزح قرابة المليوني فلسطيني من مناطقهم.
وذكر الهلال الأحمر، قبل يومين، أنّ 250 ألف شخص، يقطنون المناطق المهدّدة بالإخلاء في خان يونس ورفح، وأضاف أنّ النازحين مهدّدون بالإصابة بوباء الكوليرا من جراء تلوّث مياه الشرب.
كما تعاني غالبية سكان قطاع غزة بنسبة تقارب الـ96%، من انعدام الأمن الغذائي الحاد، بحسب ما نقل الهلال الأحمر الفلسطيني.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

جنايات النجف تصدر حكم الإعدام على 3 أشخاص بقتل شاب بطريقة وحشية

أصدرت محكمة جنايات النجف، اليوم الأحد، حكما بالإعدام شنقا حتى الموت بحق ثلاثة أشخاص أدينوا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *