أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / قائد الثورة الاسلامية : أوصي المرشحين بأن لا يقولوا أي شيء من شأنه أن يسعد عدونا

قائد الثورة الاسلامية : أوصي المرشحين بأن لا يقولوا أي شيء من شأنه أن يسعد عدونا

قال قائد الثورة الاسلامية اية الله العظمى السيد علي الخامنئي: على السلطة القضائية أن تنفذ العدالة بشجاعة ودون أي مجاملات. وجاء ذلك خلال استقبال قائد الثورة الاسلامية جمعا من مسؤولي السلطة القضائية، الیوم السبت على اعتاب الذكرى السنوية لاستشهاد آية الله بهشتي و72 من رفاقه في تفجير مقر الحزب الجمهوري الذي نفذته جماعة منفقي خلق الارهابية.
وأشار قائد الثورة الإسلامیة خلال هذا الإستقبال إلی اجراء مناظرات لمرشحي الانتخابات الرئاسية الايرانية الـ 14 في التلفزيون الايراني وقال: يتم بث برامج تلفزيونية جيدة حتى يتعرف الشعب على آراء و وجهات نظر المرشحين المختلفين.
وأضاف: أوصي المرشحين بأن لا يقولوا أي شيء من شأنه أن يسعد عدونا وذلك خلال مناظراتهم التلفیزیونیة أو بالتصريحات التي يدلون بها .
وشدد على أنه لا ينبغي للمرشحين أن يقولوا أي شيء من شأنه أن يسعد أعداء البلاد والشعب ونظام الجمهورية الإسلامية الإيرانية ويعجبهم وهذه نقطة مهمة.
واستطرد قائلا: قد يقال أحياناً كلام يسعد أعداء هذا البلد والشعب ونظام الجمهورية الإسلامية الإيرانية ، وهذا لا يجوز.
وقال قائد الثورة الاسلامية: على السلطة القضائية أن تنفذ العدالة بشجاعة ودون أي مجاملات وعلى هذه السلطة أن تتصرف بطريقة تجعل الرأي العام يعترف بالسلطة القضائیة باعتبارها بيت العدالة.
وأشار سماحته إلى التركيز القوي للقرآن والمصادر الإسلامية الأخرى على العدالة واعتبر الشجاعة ضرورية لتنفيذ العدالة.
ولفت إلى ضرورة وجود برنامج في السلطة القضائیة ووثائق جيدة جدا للتحول في هذا السلطة وأضاف: يجب تنفيذ هذه الوثائق بما يكون له تأثير ملحوظ على مؤشرات قضائية مهمة.
ووصف انخفاض زمن متابعة الملفات و قوة واتقان أحكام المحاكم الابتدائية مما يؤدي إلى تقليل مخالفات الأراء والقرارات في عملية الاستئناف وتقليل التقاریر والشكاوى المقدمة إلى هيئة التفتيش بأنه من المؤشرات المهمة التي ينبغي تحسينها من خلال تنفيذ وثائق الجهازالقضائي.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

جنايات النجف تصدر حكم الإعدام على 3 أشخاص بقتل شاب بطريقة وحشية

أصدرت محكمة جنايات النجف، اليوم الأحد، حكما بالإعدام شنقا حتى الموت بحق ثلاثة أشخاص أدينوا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *