أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الكيان الاسرائيلي / الارهاب الصهيوني / العملية العسكرية الإسرائيلية في رفح .. مخطط لابادة ما تبقى من مقومات حياة في قطاع غزة

العملية العسكرية الإسرائيلية في رفح .. مخطط لابادة ما تبقى من مقومات حياة في قطاع غزة

يواصل العدو الاسرائيلي عدوانه الإجرامي المتوحش على قطاع غزة منذ ما يزيد عن السبعة أشهر متخذا من الضوء الاميركي والغربي والتواطؤ والخذلان من كثير من الأنظمة والمنظمات والشعوب في العالم والإقليم سببا إضافيا ليتوغل في إجرامه التاريخي بحق الشعب الفلسطيني وبقية شعوب المنطقة.
وتقدر وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) أن نحو 1.7 مليون وسبعمائة الف نازح ، أي أكثر من 75 % من السكان، تركوا بيوتهم وانتقلوا إلى أماكن أخرى داخل غزة، واضطر كثيرون منهم إلى النزوح أكثر من مرة.وأظهر تقييم مبدئي للدمار الهائل والمروع الذي احدثه الاحتلال في غزة أصدره البنك الدولي في مارس / آذار أن احرب الإبادة على غزة أسفرت عن إتلاف أو تدمير نحو ثلاثين الف وحدة سكنية، أي ما يعادل اثنين وستين 62 بالمئة من جميع منازل القطاع.ويقدر مسؤول بدائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام أن إزالة تلك الكمية الهائلة من الأنقاض بما في ذلك الذخائر غير المنفجرة قد يستغرق نحو 14 عاما.وذكر برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة أن 1.1 مليون شخص في غزة يعانون من مستويات جوع كارثية. والأوضاع أكثر سوءا في الشمال.
ولم يتورع جيش الكيان الصهيوني المتوحش عن ارتكاب كل ما يمكن فعله بحق الانسان والارض والبنى التحتية والمعالم الطبيعية في غزة ، فهو لم يتوقف عن ارتكاب مجازر متعمدة بوحشية مفرطة مستخدما كل ما قدر له من أسلحة وبينها الأسلحة المحرمة دوليا، كما استهدف كل الاماكن القادر على هدمها على رؤوس قاطنيها والمتواجدين فيها.

كما ان استمرار العدوان جعل القيادات الصهيونية وعلى رأسهم رئيس حكومة العدو القاتل بنيامين نتانياهو يزدادون بتعنتهم وصلفهم وإصرارهم على عدم التراجع، حتى ولو انتفضت الكثير من الجامعات الاميركية، وحتى و لو تم تهديدهم بصدور مذكرات اتهام او مذكرات توقيف بحقهم من المحكمة الجنائية الدولية، فكل ذلك لا يجعل المجرم المتلهف للدم والقتل قادرا على كبح إجرامهم اللامحدود بحق المدنيين العزّل لا سيما من الاطفال والنساء، والصور التي تظهر كل يوم تشير الى مدى الاجرام الصهيوني بحق الطفولة والانسانية.
وتوغل العدوان الصهيوني اكثر في قطاع غزة لتنطلق عملية عسكرية اسرائيلية باتجاه مدينة رفح، حيث ضرب العدو بعرض الحائط كل ما قيل عن مفاوضات لوقف اطلاق نار ووجود جهات وسيطة واخرى ضامنة، فقد ارتكب جيش الاحتلال عددا من المجازر راح ضحيتها مزيدا من الشهداء والاصابات.
من جهتها، حذرت حركة حماس وفصائل المقاومة الفلسطينية من مغبة العدوان العسكري الصهيوني على مدينة رفح ومعبرها على الحدود مع مصر، داعية الى تحرك دولي يمنع تفاقم الوضع الانساني في القطاع الناجم عن العدوان.ويعاني قطاع غزة من كارثة إنسانية متفاقمة بعد نحو سبعة أشهر من العدوان الصهيوني وحرب الإبادة الصهيونية على القطاع.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

وزير إسرائيلي: نستعد لسيناريوهات دفن كبرى في الجبهة الشمالية

كشف وزير الشؤون الدينية الإسرائيلي مايكل مالكيلي أمس الأربعاء عن استعداد وزارته لسيناريوهات دفن طارئة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *