أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الكيان الاسرائيلي / الارهاب الصهيوني / لبنان : عشرات صواريخ الكاتيوشا تدك مقر قيادة فرقة الجولان (210) في ‏قاعدة نفح ردا على قصف البقاع

لبنان : عشرات صواريخ الكاتيوشا تدك مقر قيادة فرقة الجولان (210) في ‏قاعدة نفح ردا على قصف البقاع

قصفت المقاومة الاسلامية في لبنان، اليوم الاثنين، مقر قيادة فرقة الجولان (210) في ‏قاعدة نفح بعشرات صواريخ الكاتيوشا.
وفي بيان لها قالت المقاومة الإسلامية:‏ دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‌‏‌‌‌‏والشريفة، ‏ورداً على اعتداء العدو الذي طال منطقة البقاع قصف مجاهدو المقاومة الاسلامية عند ‏الساعة 09:00 من يوم الاثنين 06-05-2024 مقر قيادة فرقة الجولان (210) في ‏قاعدة نفح بعشرات صواريخ الكاتيوشا.‏
وجاء في بيان صادر عن المقاومة الإسلامية:‏
بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ
‏﴿أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا وَإِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ﴾‏
صدق الله العلي العظيم
دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‌‏‌‌‌‏والشريفة، ‏ورداً على اعتداء العدو الذي طال منطقة البقاع قصف مجاهدو المقاومة الاسلامية عند ‏الساعة 09:00 من يوم الاثنين 06-05-2024 مقر قيادة فرقة الجولان (210) في ‏قاعدة نفح بعشرات صواريخ الكاتيوشا.‏

‏﴿وَمَا النَّصْرُ إِلاَّ مِنْ عِندِ اللّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيم﴾‏
الاثنين 06-05-2024 م
‏27 شوال 1445 هـ

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

“واشنطن بوست”: مسيّرات حزب الله تفاجئ الدفاعات الجوية الإسرائيلية

تناولت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية، في تقرير لها، مسيّرات حزب الله وما تشكّله من خطر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *