أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / حزب الله يطلق صلية صواريخ على كريات شمونة ردا على جريمة الغارة على ميس الجبل

حزب الله يطلق صلية صواريخ على كريات شمونة ردا على جريمة الغارة على ميس الجبل

أكدت المقاومة الإسلامية في لبنان – حزب الله، قصف مجاهديها مرابض مدفعيّة الاحتلال، وانتشاراً لجنوده وآلياته في ‏الزاعورة بعشرات صواريخ الكاتيوشا، ما أدى إلى أصابتها واندلاع النيران فيها.‏

وأعلنت استهداف مبنى في مستعمرة شتولا بالأسلحة المناسبة، كما استهدفت مبنىً في مستعمرة “أفيفيم” بالأسلحة المناسبة وأصابتهما ‏إصابة مباشرة.
وقبل ذلك، أعلنت المقاومة استهداف مستوطنة “كريات شمونة” شمالي فلسطين المحتلة بعشرات صواريخ الكاتيوشا والفلق.
وأكدت المقاومة في بياناتها اليوم، أنّ هذه الاستهدافات، جاءت رداً على “الجريمة ‏المروعة التي ارتكبها العدو الإسرائيلي في بلدة ميس الجبل وارتقاء شهداء وجرحى مدنيين”.
وذكر “القناة 12″، أنه تم تحديد 65 صاروخاً في الصلية الأخيرة من لبنان، وقالت وسائل إعلام إسرائيلة أخرى، إنها أثقل صلية صواريخ منذ الحرب، تتعرض لها كريات شمونة”.
وفي وقتٍ سابق، أفاد مراسل الميادين في جنوب لبنان، بارتقاء 4 شهداء مدنيين في غارة شنّتها طائرات الاحتلال الإسرائيلي على بلدة ميس الجبل الحدودية.
وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأنه بعد الإعلان عن استشهاد المدنيين اللبنانيين في هجوم لسلاح الجو الإسرائيلي، أُعلنت حالة تأهب دفاعية (للتعامل مع القصف المتوقع) في منطقة الحدود الشمالية.

اقرأ أيضاً: لبنا

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

“واشنطن بوست”: مسيّرات حزب الله تفاجئ الدفاعات الجوية الإسرائيلية

تناولت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية، في تقرير لها، مسيّرات حزب الله وما تشكّله من خطر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *