أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / سوريا / اكراد سوريا / الأدميرال تنكسيري: إرساء الأمن في الخليج يتم من خلال التآزر بين دول المنطقة

الأدميرال تنكسيري: إرساء الأمن في الخليج يتم من خلال التآزر بين دول المنطقة

اكد قائد بحرية حرس الثورة الإسلامية الأدميرال علي رضا تنكسيري إن الحفاظ على أمن الخليج يتم من خلال التقارب والتآزر بين الدول الشقيقة والصديقة في منطقة الخليج الفارسي.

وبحسب العلاقات العامة لحرس الثورة الإسلامية صرح قائد بحرية حرس الثورة في مراسم الذكرى الثامنة لاستشهاد السيد جاسم نوري (من شهداء الدفاع عن أضرحة آل البيت عليهم السلام) في مدينة اهواز مركز محافظة خوزستان جنوب غرب ايران، اليوم الجمعة: أن الحفاظ على أمن الخليج يتم من خلال التقارب والتآزر بين الدول الشقيقة والصديقة في منطقة الخليج الفارسي.
وأوضح: أن مسؤولية التحكم في دخول السفن الى مضيق هرمز تقع على عاتق الجمهورية الإسلامية الايرانية ومسؤولية التحكم في خروج السفن على عاتق سلطنة عمان المجاورة.
وصرح ان على كل سفينة تريد العبور من مضيق هرمز ان تعرف عن نفسها باللغة الفارسية وتعلن عن انتمائها وحمولتها ووجهتها .
واضاف انه وقبل انتصار الثورة الاسلامية لم يكن مسموحا لايران ان تكون لها اية سيطرة على مضيق هرمز لكن الان فان اية سفينة او سفينة حربية او زورق يريد العبور من هذا المضيق ان يعرف عن نفسه وانتمائه ووجهته ، واذا لم يفعل ذلك فاننا سنتوجه نحوه فورا.
واشار قائد القوات البحرية لحرس الثورة الى حادثة اعتقال البحارة الاميركيين في الخليج الفارسي قبل بضعة اعوام وقال ” نقل بواسل قواتنا البحرية هؤلاء البحارة الاميركيون الى جزيرة فارسي لاحتجازهم هناك ، واقلعت طائرة اميركية من ظهر احدى السفن الاميركية لانقاذ البحارة ، وتم توجيه انذار لهم بان هذه الطائرة سيتم استهدافها فور هبوطها في جزيرة فارسي، وهذا الانذار اجبر الطائرة على العودة”.
واضاف الادميرال تنكسيري ان الاقتدار الذي من الله تعالى به علينا هو ثمرة دماء الشهداء وان الله يعز من يشاء.
وتابع ” نحن في القوات البحرية للحرس الثوري، جنود للشعب الايراني العزيز والموالي والصبور ، ونعتز بأن نكون جنودا لهم”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الجهاد الإسلامي تبارك بالعملية النوعية للقوات المسلحة اليمنية في تل أبيب

باركت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين بالعملية النوعية والجريئة التي نفذها أبطال اليمن في القوات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *