أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / العراق / اقليم كردستان / معهد أميركي : واشنطن الخاسرة من توقف نفط الإقليم وعليها اتخاذ هذه الخطوات

معهد أميركي : واشنطن الخاسرة من توقف نفط الإقليم وعليها اتخاذ هذه الخطوات

أكد تقرير لمعهد واشنطن الأميركي، أن المصالح الأميركية ستلحقها اضرار جراء توقف تصدير النفط من إقليم كردستان، داعيا الى الحصول على تمويل “لشراء” ديون إقليم كردستان لتجار النفط والذي يبلغ نحو 4 مليارات دولار.

وقال التقرير : إن حجب نصف مليون برميل منفط من الأسواق العالمية أمر غير مرحب به على الإطلاق، ويشكل تطورا خطيرا بشكل خاص في خضم الصراع في أوكرانيا، وفي الوقت الذي كانت فيه خصوم الولايات المتحدة مثل روسيا وإيران يريدون رفع أسعار النفط.
وأكد التقرير أن للولايات المتحدة مصلحة مباشرة في القضية لأن المستثمرين الأميركيين سيتضررون من إغلاق خط الأنابيب إذا استمر بضعة أسابيع في إشارة الي الشركات الامريكية العاملة في الاقليم، ناهيك عن التأخير المحتمل لصادرات غاز إقليم كردستان العراق الذي تشتد الحاجة إليه إلى العراق أو تركيا وأوروبا.
وشدد التقرير على أن الوضع الحالي هو خسارة للولايات المتحدة وتركيا وإقليم كردستان العراق. داعيا الى الضغط على الحكومة العراقية لاصدار تعليمات إلى مؤسسة تسويق النفط الحكومية (سومو) لإرسال خطاب إلى تركيا يفيد بأن يطلب إعادة فتح خط الأنابيب وجميع عمليات التخزين و يوفر مجموعة من تعليمات تحميل الناقلات للسماح بمواصلة شحنات أبريل.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

جيش الاحتلال الإسرائيلي يؤكد قصف مقاتلاته مخيم النازحين في رفح

أعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي مساء الأحد، أن سلاح جو جيش الاحتلال الإسرائيلي هاجم مؤخرا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *