أخبار عاجلة
الرئيسية / Uncategorized / لافروف في بغداد : أمريكا تلعب بالنار

لافروف في بغداد : أمريكا تلعب بالنار

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، يجب اعفاء علاقات موسكو وبغداد من العقوبات الغربية، فيما اشار الى أن امريكا تلعب بـ “النار”.
وأكد لافروف في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة بغداد مع نظيره فؤاد حسين ،أنه “من الضروري إعفاء العلاقات الثنائية من العقوبات المفروضة من قبل الغرب”.
وأضاف أنه “يدرس في روسيا 4200 طالب من العراق”، مشيراً الى أن “الولايات المتحدة الأمريكية تلعب بالنار مع سكان المناطق التي يقطنها الكرد”.
وتابع أن “بغداد تدرس فرص سداد ديونها لشركات النفط والغاز العاملة في العراق”، مضيفاً: “ناقشنا مع الجانب العراقي الوضع في أوكرانيا، وضربنا كثيرا من الأمثلة التي تؤكد على هدف الغرب من تقويض اتفاقيات مينسك، وسقنا الأدلة الدامغة على خطة الغرب لتدمير كل حقوق الناطقين باللغة الروسية في أوكرانيا”.
واستدرك بالقول “نحن نتذكر جيدا كيفية تسوية الموصل والرقة وغيرها من المدن بالأرض، وغيرها من جرائم الحرب التي لم تشغل بال أو قلق المجتمع الدولي لمحاسبة المتسببين في هذه الأحداث”.
واشار الى أن “القضية الفلسطينية هي قضية محورية وبالغة الأهمية. جامعة الدول العربية تقف إلى جانب تضافر المجهودات لحل كافة المهام التي وضعتها الجمعية العامة للأمم المتحدة”، مؤكداً أن “الغرب يحاول المماطلة بشأن القضية الفلسطينية”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

عشرات الشهداء والمصابين في مجزرة جديدة بجباليا وقصف عنيف على خان يونس والشجاعية

استشهد عشرات الفلسطينيين وأصيب عشرات آخرون في قصف إسرائيلي استهدف منزلين في بلدة جباليا شمالي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *